• الأربعاء 19 ديسمبر 2018
  • بتوقيت مصر06:21 ص
بحث متقدم

"الأزهر": أوقفوا التطبيع مع الاحتلال الإسرائيلي

الحياة السياسية

الطيب
القدس

وكالات

وجهت هيئة كبار العلماء في الأزهر الشريف، تحذيرًا من محاولات التطبيع مع "إسرائيل"، داعية إلى وقفه حتى انسحابها من الأراضي العربية المحتلة وقيام الدولة الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس.

وأعلنت الهيئة في ختام اجتماعها الطارئ، أمس الثلاثاء، عن بقائها في حالة انعقاد دائم لمتابعة تطورات الوضع الراهن فيما يتعلق بالقدس التي اعترف الرئيس الأمريكي دونالد ترمب، بها عاصمة لـ "إسرائيل"، وقرّر نقل سفارة بلاده إليها بحسب ما ذكرت وكالة القدس برس.

وأكّدت أنها "تتابع المتغيرات لحظة بلحظة، لإعداد التوصيات اللازمة لعرضها على المؤتمر العالمي لنصرة القدس المزمع عقده في 17 و18 يناير المقبل، بالتعاون مع مجلس حكماء المسلمين".

وقال البيان الختامي لاجتماع الهيئة "إن مواقف الأزهر التاريخية واضحة من القضية الفلسطينية، وتعبر عن مشاعر أكثر من مليار وسبعمائة مليون مسلم حول العالم، هذا النوع من القرارات لن يغير على أرض الواقع شيئاً، فالقدس فلسطينية عربية إسلامية، وهذه حقائق لا تمحوها القرارات المتهورة، ولا تضيعها التحيزات الظالمة".

وتضمّن بيان هيئة كبار العلماء بالأزهر الشريف في ختام اجتماعها الطارئ الليلة الماضية، برئاسة أحمد الطيب، شيخ الأزهر، تنديدا شديد اللهجة بالقرار الأمريكي، ودعوة ل الحكومات والمنظمات العربية والإسلامية إلى القيام بواجبها تجاه القدس وفلسطين، واتخاذ كل الإجراءات السياسية والقانونية اللازمة لإبطال هذا القرار.

وجاء بيان العلماء ضمن سلسلة فعاليات قام بها الأزهر رفضا للقرار الأمريكي؛ تضمنت اتصالات مع هيئات عالمية مختلفة ومع رئيس المكتب السياسي لحركة "حماس" إسماعيل هنية، والإعلان عن رفض لقاء نائب ترمب، الذي يزور عددا من دول المنطقة، اعتباراً من 18 ديسمبر الجاري.

كما قررت هيئة كبار العلماء تشكيل لجنة لصياغة مقرر عن القضية الفلسطينية يدرس بكل مراحل التعليم الأزهري، وسوف يعلن عنه في مؤتمر الأزهر ومجلس حكماء المسلمين العالمي لنصرة القدس.

ودعت كافة المؤسسات العلمية والتعليمية ووزارات الأوقاف ودور الإفتاء في البلدان العربية والإسلامية إلى الاهتمام بقضية القدس وفلسطين في المقررات الدراسية والتربوية وخطب الجمعة والبرامج الثقافية والإعلامية، لاستعادة الوعي بهذه القضية الهامة والمصيرية.

وأكدت الهيئة على أن "عروبة القدس وهويتها الفلسطينية غير قابلة للتغيير أو العبث، وأن مواثيق الأمم المتحدة تلزم الكيان الغاصب بعدم المساس بالأوضاع على الأرض ومنع أية إجراءات تخالف ذلك، وعلى الإدارة الأميركية أن تعي أنها ليست إمبراطورية تحكم العالم، وتتصرف في مصائر الشعوب وحقوقها ومقدساتها"، وفق البيان.




تقييم الموضوع:

استطلاع رأي

فى رأيك ما هو أهم حدث خلال 2018؟

  • شروق

    06:53 ص
  • فجر

    05:24

  • شروق

    06:53

  • ظهر

    11:57

  • عصر

    14:42

  • مغرب

    17:00

  • عشاء

    18:30

من الى