• الجمعة 19 يناير 2018
  • بتوقيت مصر01:30 م
بحث متقدم
النظامي:

الفترة الحالية تشبه أول 10 أعوام من حكم «مبارك»

الحياة السياسية

محمد النظامي
محمد النظامي

حسن علام

أخبار متعلقة

الرئاسة

السيسي

مبارك

مبالغ

القومية

وصف الدكتور محمد النظامي، الخبير الاقتصادي، حديث السفير بسام راضي، المتحدث باسم رئاسة الجمهورية، حول أن حجم المشروعات القومية التي تمت، ويجري تنفيذها حاليًا يفوق ما تم خلال الـ30 عاما الماضية، بأنه "مبالغ فيه جدًا".

وأوضح لـ"المصريون"، أنه يمكن القول أن ما يتم تنفيذ حاليًا يفوق الـ15عامًا الماضية -فترة الثورة وآخر 10 سنوات من حكم مبارك-، مشيرًا إلى أن هناك بالفعل مشاريع بنية تحتية، ومشروعات قومية تُنفيذ، ذلك بغض النظر عن رفض أو قبول السلطة الحالية.

وكان السفير بسام راضي، المتحدث باسم رئاسة الجمهورية، أكد أن حجم المشروعات القومية التي شهدتها مصر في الأعوام الثلاثة الماضية تفوق المشروعات خلال الثلاثين عاما الماضية.

وأشار راضي، في حديث للتلفزيون المصري، إلى أن المشروعات شملت الإسكان والطرق وتطوير البنية التحتية والاستزراع السمكي وغيرها وتعود بالنفع على المواطن.

وأوضح راضي أن الرئيس عبد الفتاح السيسي، تفقد في الفترة الماضية في جولات ميدانية وعلى أرض الواقع الكثير من المشروعات التنموية الكبرى التي تغير خريطة مصر ومنها إنشاء 12 مدينة جديدة، وإنشاء 20 جامعة منها 6 جامعات بالعاصمة الإدارية الجديدة ومشروعات صغيرة ومتوسطة ومشروعات للشباب.

الخبير الاقتصادي، لفت إلى أن تلك المشروعات لا تُنكر أن الدين العام الداخلي تجاوز 3.3 تريليون جنية، والخارجي وصل70 مليون دولار، مطالبًا الحكومة بتنفيذ مشروعات قومية منتجة، حتى تستطيع تقليص تلك الديون.

وأوضح بأن الفترة الحالية تشبه كثيرًا الـ10 أعوام الأولى من حكم الرئيس الأسبق محمد حسني مبارك، فخلال تلك الفترة نفذ  النظام الأسبق مشروعات قومية عديدة وأنشأ بنية تحتية، إلا أنه بعد ذلك توقف عن إقامة المشروعات تدريجيًا، متابعًا: "النظام الحالي يسعى ينفذ مشروعات قومية عديدة هو الآخر".


تقييم الموضوع:

استطلاع رأي

من تؤيد في انتخابات الرئاسة؟

  • عصر

    03:03 م
  • فجر

    05:31

  • شروق

    06:58

  • ظهر

    12:11

  • عصر

    15:03

  • مغرب

    17:23

  • عشاء

    18:53

من الى