• الخميس 18 يناير 2018
  • بتوقيت مصر04:14 ص
بحث متقدم
بعد سوريا والعراق

مصر والهند تبحثان مواجهة انتشار محتمل لـ"داعش"

الحياة السياسية

الخارجية المصرية تكشف مفاجأة عن تحذيرات السفارات
الخارجية المصرية تكشف مفاجأة عن تحذيرات السفارات

المصريون ووكالات

أخبار متعلقة

 بحثت مصر والهند، يوم الخميس، سبل مواجهة انتشار محتمل لتنظيم "داعش" الإرهابي بعد اندحاره من سوريا والعراق، ومكافحة الإرهاب الدولي.
جاء ذلك خلال الاجتماع الثاني لمجموعة العمل المشتركة بين مصر والهند، لمكافحة الإرهاب الدولي، واستضافته وزارة الخارجية المصرية، وسط القاهرة.
وقال بيان للخارجية المصرية، اطلعت عليه الأناضول، إن "الاجتماع شارك فيه مختلف الوزارات والأجهزة الأمنية المعنية بمكافحة الإرهاب من البلدين (لم يسمها)، واستعرض المخاطر التي يتعرض لها الجانبان".
واستعرض الجانبان، وفق البيان ذاته، "تقييمهما للنشاط الإرهابي الدولي وسبل مواجهة الانتشار المحتمل له، خاصة بعد العمليات العسكرية لدحض داعش في العراق وسوريا".
وبحث الاجتماع "سبل التعاون المشترك لمكافحة التنظيمات الإرهابية التي تهدد أمن واستقرار البلدين، ومحاربة تمويلها".
وقال خالد عزمي، مدير وحدة مكافحة الإرهاب الدولي بوزارة الخارجية المصري، إن هناك تنامي للمخاطر الإرهابية العابرة للحدود، وعلى المجتمع الدولي التصدي له دون تمييز"، وفق البيان المصري.
واتفق الجانبان المصري والهندي على "تبادل المعلومات وتعزيز التعاون لمكافحة الإرهاب الدولي".
وأوضح البيان المصري، أن "الاجتماع جاء في سياق جهود مصر للتعاون مع الدول الكبرى في مواجهة الإرهاب، عن طريق عقد لجان مشتركة".
وانعقد الاجتماع الأول لمجموعة العمل المشتركة لمكافحة الإرهاب بين مصر والهند في يناير/ كانون ثان 2016، بمدينة نيودلهي الهندية.
وعقب إعلان هزيمة "داعش" في سوريا والعراق، نوفمبر/ تشرين ثان 2017، تواترت تقارير إعلامية عن تسلل بعض عناصره إلى سيناء المصرية، عقب "صفقة (مدينة) الرقة (السورية)"، التي أبرمت بين ما تسمى بـ"قوات سوريا الديمقراطية" و"داعش"، برعاية أمريكية.
وفي 16 ديسمبر/ كانون أول 2017، حذَّر وزير الداخلية المصري مجدي عبد الغفار، خلال اجتماع أمني موسع، من احتمال سعي إرهابيي شمالي سيناء إلى التسلل إلى عمق المدن المصرية، بسبب الحصار المفروض عليهم في سيناء، واشتداد ضربات الجيش على معاقل الجماعات المتطرفة.

تقييم الموضوع:

استطلاع رأي

من تؤيد في انتخابات الرئاسة؟

  • فجر

    05:31 ص
  • فجر

    05:31

  • شروق

    06:58

  • ظهر

    12:10

  • عصر

    15:02

  • مغرب

    17:22

  • عشاء

    18:52

من الى