• الجمعة 19 يناير 2018
  • بتوقيت مصر11:30 م
بحث متقدم

عبد الماجد يفجّر مفاجأة عن المعتقلين في مصر

آخر الأخبار

عاصم عبد الماجد
عاصم عبد الماجد

عبد القادر وحيد

أخبار متعلقة

الصراع

الحركة الإسلامية

عاصم عبد الماجد

مشكلة المعتقلين

قال عاصم عبد الماجد عضو مجلس شوري الجماعة الإسلامية إن حل مشكلة المعتقلين في مصر لا يوجد لها حل مباشر الآن ، لأنها مرهونة بالأزمة المستعصية للإسلاميين مع السلطة ، بحسب قوله.

وأضاف علي حسابه الشخصي علي موقع التواصل الاجتماعي فيس بوك أن هناك من لا تعنيه مشكلة المعتقلين أو بالأدق من لا يضعها في إطارها الصحيح كخسارة كبيرة منينا بها،  ويجب التخلص منها (من الخسارة) ، لافتا إلي أن هناك من يرى الصمت حتى يتم التخلص من المعتقلين باعتبارهم مجرد ضريبة يجب أن يدفعها هؤلاء المظلومون ، نيابة عن جماعاتهم لكي تفتخر بهم الأجيال القادمة.

وأوضح أن حل المشكلة ، إما بخطوة إلى الأمام ، وإما بخطوة جانية (سمها إن شئت خطوة للخلف)، مؤكدا أنه طالب مرارا بخروج الحركات الإسلامية من المنافسة السياسية.. والتفرغ للدعوة ، كخطوة جانبية ، لافتا إلي أن الدعوة الشاملة هي التي لا تستثني قضايا السياسة ولا غيرها.. أي أنها ليست علمانية كما هاجمها بعض المتربصين.

وتابع قائلا :  سيصيح الجهال إذن تريد أن يحكمنا العلمانيون أو الملاحدة أو الكفار ، وكأن الأمة صارت كلها علمانيين وملاحدة وكفارا ما عدا جماعاتهم!

وأكد أن الحل الثاني يكمن في تخلص الحركات الإسلامية من النظرة السطحية في طبيعة الصراع ،  لتكتشف عمق المسألة وترى البعد الثالث للصورة الكلية ، وهو بعد (الأمة) فتغير الحركات الإسلامية من فكرتها الكلية للصراع وبالتالي لأدواته وسيؤدي ذلك إلى تغييرات جذرية في بنية هذه الجماعات.


تقييم الموضوع:

استطلاع رأي

من تؤيد في انتخابات الرئاسة؟

  • فجر

    05:31 ص
  • فجر

    05:31

  • شروق

    06:58

  • ظهر

    12:11

  • عصر

    15:03

  • مغرب

    17:23

  • عشاء

    18:53

من الى