• الأحد 20 مايو 2018
  • بتوقيت مصر11:19 م
بحث متقدم
"بي بي سي":

"بص أمك" تعكس توجه الذوق العام في مصر

آخر الأخبار

بص امك
بص امك

أحمد الديب

"كلمات قبيحة، ولغة شوارع"، عبارة غاضبة تلخص ما يشعر به المجتمع المصري مما يصفونه بانحطاط كلمات كثير من الأغاني التي انتشرت مؤخرا.

وفي تقرير نشرته "البي بي سي"، قالت أن هناك من يعتبر هذه الظاهرة "فنا جريئا" له جمهور واسع يفضل كلمات تعبر، كما يقول البعض، عن واقع الحال حولهم، ويرونها تجربة جديدة لتفريغ المشاعر السلبية عن طريق "لغة" أصبحت لسان حال الكثيرين في المجتمع، خاصة الشبان والشابات.

ويتفاعل البعض مع موسيقى وكلمات تلك الأغاني، إلا أن البعض الآخر يراها خللا كبيرا في الفن والطرب وإهانة لا تغتفر للغة العربية، و"قلة أدب" خاصة إذا كان المجتمع "محافظا" بطبعه.

يعتبر عمر، 28 عاما، أن تلك الأغاني نقلة نوعية وتطورا في الذوق العام "لأنها تستخدم كلمات بسيطة" للتعبير عن مشاعره، ويتذوق "لغة الشارع" لأنها تعلق بذهنه بسهولة وتعبر عن أمزجة مختلفة يمر بها.

يقول لبي بي سي: "أنا معنديش (لا أعاني من) عقدة المثقفين. أغنية زي أغنية "الباكبورت" (لفرقة كايروكي) مثلا، بتعبر عن معاني البطالة وعدم الحاجة إلى شهادة جامعية عشان أنجح في حياتي. ودا لخصته الأغنية لما قالت: خدت الشهادة يا عزيزي، وحطتها في أرابيزي، وانت عارف أنا أٌقصد إيه، ما إنت كمان حطتها يا بيه".

ويرى عمر أنه وكثير من الشباب يعيشون "في الباكبورت" أو بالوعة المجاري الطافحة بالعامية المصرية، بسبب الظروف الاقتصادية الصعبة.

بدأت تلك الأغاني الجديدة في الانتشار بعد ثورة الخامس والعشرين من يناير عام 2011.

وذهبت بالأغنية المصرية إلى أبعاد "فنية" جديدة في الألحان والإيقاع والكلمات بل والأداء أيضا، مثل موسيقى أو أغنيات "المهرجانات" التي اقتصرت في بدايتها على حفلات الزفاف بالمناطق الشعبية والريفية.

واختلفت معايير تلك الأغاني مؤخرا وأصبحت أكثر جرأة، إذ تخللتها شتائم صريحة وألفاظ نابية مثل أغنية "تسكر تبكي" لمريم صالح، أو ايحاءات جنسية وسباب ضمني مثل أغنية "بٌص أمك" و "عايزة واحد".

ويربط د. أحمد عبدالله، مدرس الطب النفسي في جامعة الزقازيق، تلك الظاهرة بحالة من الغضب والإحباط في المجتمع وانتشار ثقافة "من غير ليه وعادي" بين المصريين.

ويفسر عبدالله وجهة نظره، قائلا لبي بي سي: من تجليات الغضب بسبب أوضاع اقتصادية أو اجتماعية أو سياسية القبول للاستماع إلى الشتيمة أو الكلمات الخارجة. أيضا حدثت تغييرات سياسية كبيرة خلال السنوات الماضية بعد 30 عاما من حكم مبارك، وأصبح المناخ مهيأ لتلك الأغاني ولا أحد يهتم بما يسمعه الآخرون، أو يسأل ليه (لماذا) وباتت كلمة "عادي" هي التي تتحكم في تصرفات المصريين اليوم على جميع الأصعدة."



تقييم الموضوع:

استطلاع رأي

هل تتوقع زيادة أسعار السلع الفترة المقبلة؟

  • فجر

    03:24 ص
  • فجر

    03:25

  • شروق

    05:01

  • ظهر

    11:56

  • عصر

    15:36

  • مغرب

    18:52

  • عشاء

    20:22

من الى