• الإثنين 19 فبراير 2018
  • بتوقيت مصر12:09 م
بحث متقدم
احتجاجا على مقتل شاب..

الأهالي يحاصرون مركز شرطة بالدقهلية

عرب وعالم

محمد صبحى عبد القادر
محمد صبحى عبد القادر

خالد الشرقاوي

أخبار متعلقة

وزارة الداخلية

حصار

مقتل شاب

سلامون القماش

تجمهر الآلاف من أهالى قرية "سلامون القماش"، مساء اليوم، أمام نقطة شرطة القرية عقب مقتل أحد أبناءهم مطالبين بطرد أسرة القتيل خارج القرية ومنح منزلها لزوجة القتيل وابنته.

وتلقى اللواء أيمن الملاح مساعد وزير الداخلية لأمن الدقهلية، إخطارا من شرطة النجدة بورود بلاغ بتجمهر الآلاف من أهالى قرية "سلامون" مركز المنصورة بمحيط نقطة الشرطة بالقرية.

وانتقل رجال المباحث وسيارات الأمن لمكان البلاغ برئاسة اللواء محمد حجى نائب مدير الأمن والعميد أحمد خيرى الشويخ مدير المباحث الجنائية والعقيد خالد الزينى مأمور مركز شرطة المنصورة، وتم فرض كردون أمني حول نفطة الشرطة وحاولوا إقناع الأهالى بفض التجمهر.

وتبين أن الأهالى تجمهروا للمطالبة بحق ابنهم "محمد صبحى عبد القادر" 30 سنة والذى قتل على يد أحد العاطلين بالقرية ويدعى "آدهم عبده القط" 20 سنة إثر إطلاق النيران عليه من "طبنجة " كانت بحوزته أثناء خروجه من المنزل بسبب خلافات سابقة بينهما.

كما تبين أن القتيل يعمل بالتريكو وكان هناك خلافات قديمة مع أحد العاطلين بالقرية ويدعى "عبده القط" منذ 5 سنوات بعد تعدى والد القاتل على والدة القتيل بالسب ما أدى إلى قيام القتيل بمعاتبة والد القاتل وحدثت مشادة وقتها وأصيب والد القاتل فى يده إصابة بالغة.

وطالب الأهالى بطرد أسرة القاتل من القرية نظرا لكثرة مشاكلهم كما طالبوا بمنح منزل القاتل لزوجة القتيل وطفلته فيما يحاول رجال الأمن إقناعهم بفض التجمهر.


تقييم الموضوع:

استطلاع رأي

هل تنجح الحملة «سيناء 2018» فى القضاء على الإرهاب؟

  • ظهر

    12:14 م
  • فجر

    05:14

  • شروق

    06:38

  • ظهر

    12:14

  • عصر

    15:25

  • مغرب

    17:50

  • عشاء

    19:20

من الى