• الإثنين 18 يونيو 2018
  • بتوقيت مصر01:52 ص
بحث متقدم

كيف يصبح المصريون إرهابيين بين عشية وضحاها؟

آخر الأخبار

الدكتور محمد محيي الدين
الدكتور محمد محيي الدين

عبدالله أبوضيف

أيًا ما كانت كنيتك أو منصبك أو اسمك، مرشح رئاسي سابق أو حالي، أو رئيس لهيئة قضائية عليا، في كل الأحوال لا تضمن ماذا سيحمل لك الغد، كما حصل مع كثيرين أصبحوا بين عشية وضحاها مدرجين على قوائم الإرهاب، الذين يشكلون خطرًا داهمًا على الأمن القومي للبلاد.

في 2014، أصدرت الحكومة قائمة مكونة من 150 شخصية مصرية، صنفتهم علي إنهم عناصر إرهابية، وضمت القائمة حينها كافة قيادات جماعة "الإخوان المسلمين"، ولاعب النادي الأهلي ومنتخب مصر السابق، محمد أبوتريكة، والذي تم الحجز على كافة أمواله وممتلكاته ما جعله يستقر في إلى الخارج، خوفًا من مصيره في حال العودة.

كما تم إدراج شخصيات أخرى على قوائم الإرهاب، أو رفع دعاوى في المحاكم الإدارية لضمهم إليها، ومن أبرزهم الدكتور عصام حجي، مستشار رئيس الجمهورية السابق، والعالم بوكالة "ناسا" الفضائية الأمريكية، والدكتور محمد البرادعي، الرئيس السابق لهيئة الطاقة الذرية، نائب الرئيس السابق، والمستشار هشام جنينة، الرئيس السابق للجهاز المركزي للمحاسبات.

ويعتبر الدكتور عبد المنعم أبوالفتوح، رئيس حزب "مصر القوية"، والمرشح الرئاسي الأسبق، هو آخر شخصية يتم إدراجها على قوائم الإرهاب، بعدما قضت محكمة جنايات القاهرة بتصنيفه إرهابيًا وفقًا للبلاغ المقدم لها، باعتباره أحد الكوادر السابقة لجماعة "الإخوان المسلمين".

وألقي القبض على أبوالفتوح عقب إدلائه بتصريحات وجه فيها انتقادات لاذعة ضد الرئيس عبدالفتاح السيسي، بدعوى العثور على وثائق تثبت اتصاله بجماعة "الإخوان المسلمين"، حسب بيان لوزارة الداخلية.

واستنكر الدكتور محمد محيي الدين، العضو الأسبق بالجمعية التأسيسية للدستور، إدراج "شخصيات على قوائم الإرهاب، ومن ثم خسارة كادر اجتماعي وسياسي من الممكن أن يلعب دورًا في تحريك المياه الراكدة داخل المجتمع المصري، والذي يعاني من غلق المجال العام لفترة ليست بالقصيرة، خاصة وأن هذه القرارات تشمل شخصيات لها دور بارز في الحديث عن التغيير السلمي ورفض العنف بكافة أشكاله وآخرهم الدكتور عبدالمنعم أبوالفتوح، والذي قال في تصريحاته الأخيرة إنه يرفض أي انقلاب عسكري للإطاحة بالرئيس عبدالفتاح السيسي.

وأضاف محيي الدين لـ"المصريون": "على المعارضة التكاتف أكبر من ذي قبل، والبعد عن المناوشات وأسلوب المحاصصة الذي تعاب عليه المعارضة المصرية، والاتفاق على شخصية بعينها يمكن أن تقف حائلاً بين الضرر بالحركات المعارضة وإدراجهم على مثل هذه القوائم، التي تنسف الحياة السياسية في مصر، خاصة وأن النظام السياسي في المقابل يحتمي خلف شخص واحد وهو الرئيس عبدالفتاح السيسي".

في المقابل، انتقد عزت غنيم، المحامي والناشط الحقوقي، تعامل النظام السياسي مع دوائر الأحزاب السياسية والمجتمع المدني بشكل عام في مصر.

وطالب بإعادة النظر تجاه هذه الكيانات، "خاصة وأنها تهدف إلى الارتقاء بالمجتمع بشكل عام، وانخراط المواطنين العاديين في الحياة العامة، ومن ثم تشكيل كوادر جديدة في مختلف المجالات، بينما يصر النظام على النظر لهم على أنهم ممولون من الخارج ويهدفون لإسقاطه، ومن ثم استغلال قانون إدراج الكيانات الإرهابية الذي يتيح له إدراج أي كيان أو شخصي بسهولة على قوائم الإرهاب".

وأضاف غنيم لـ"المصريون": "لا يوجد شخص آمن من إدراجه على قوائم الإرهاب، وأغلب قيادات المعارضة السياسية محولة للتحقيق في هذا الشأن وبنفس الاتهامات التي وجهت إلى الدكتور عبدالمنعم أبو الفتوح، ما يعرّض الحياة العامة في مصر إلي كارثة حقيقية تجعلها تنتهي إلى غير رجعة، وبالتالي فإن أغلب مؤسسات حقوق الإنسان لا يمكنها أن تصمت حيال هذا الأمر".

وقال غنيم إن "هناك كيانات حزبية وسياسية مدرجة علي قوائم الإرهاب ومنها شخصيات مثل محمد أبوتريكة، وحزب "مصر القوية"، ومحمد القصاص، نائب رئيس الحزب، فيما لم تدرج الحكومة المصرية تنظيمات الدولة "داعش" و"أنصار بيت المقدس" على قوائم الكيانات الإرهابية حتى اللحظة، ويتم استقبال السياسيين في سجن "العقرب" شديد الحراسة، فيما يتم حبس أعضاء داعش في سجن طره والمعروف عنه الرفاهية"، وفق تعبيره.

ومن وقت لآخر، تعلن السلطة، قوائم جديدة للإرهاب، أغلبهم من أنصار جماعة "الإخوان"، بتهم تقول إنها "جنائية" وتتعلق تحديدًا بـ"أعمال عنف" احتجاجًا على الإطاحة بالرئيس الأسبق محمد مرسي.

وتعد السلطات جماعة الإخوان "تنظيمًا إرهابًيا" بقرار حكومي منذ ديسمبر 2013، بعد أشهر من الإطاحة بـ"مرسي"، الذي أمضى عامًا واحد بالحكم.

فيما تنفي جماعة الإخوان المسلمين علاقتها بأي أعمال عنف أو شغب، وأكدت مرارًا التزامها بالسلمية.

 

 

 


تقييم الموضوع:

استطلاع رأي

من تتوقع رئيس الوزراء القادم؟

  • فجر

    03:14 ص
  • فجر

    03:14

  • شروق

    04:56

  • ظهر

    12:01

  • عصر

    15:39

  • مغرب

    19:06

  • عشاء

    20:36

من الى