• الأربعاء 26 سبتمبر 2018
  • بتوقيت مصر03:52 ص
بحث متقدم

40 عاما بالتدريس.. وكيل مدرسة "عامل باليومية"

قبلي وبحري

عربي عبد الحفيظ وكيل مدرسة عامل باليومية
عربي عبد الحفيظ وكيل مدرسة عامل باليومية

سيد محمود

أجبرته ظروف الحياة القاسية بعد إحالته للتقاعد، على العمل كعامل باليومية فى إحدى شركات التشجير والزراعة.

عربى عبد الحفيظ أحمد حسين وكيل مدرسة سابق بالمعاش، 40 عامًا، معلم أجيال، وانتهى به المطاف كـ"عامل" باليومية بعد تجاوزه الستين عامًا.

"المصريون" التقت معلم الأجيال عربى عبد الحفيظ 62 عامًا، من مواليد 8 فبراير1956م، بمركز دير مواس جنوب محافظة المنيا، عين فى وزارة التربية والتعليم عام 1979م، مدرسًا فى مدرسة عبد الباقى هندى الابتدائية فى قرية بنى عمران التابعة لإدارة دير مواس التعليمية براتب 20 جنيهًا.

وأضاف أنه فى عام 1983م، حصل على إجازة سياحية لمدة شهر، حيث سافر إلى المملكة الأردنية الهاشمية، وعمل بمؤسسة الموانئ بمدينة العقبة الأردنية، ومكث ثلاث سنوات، وخلال هذه الفترة وعمل فى تحميل البضائع وتفريغها ونقلها من البواخر والسفن فى الميناء.

وأوضح أنه بعد سفره للأردن، أخذ إجازة، لمدة شهر ثم عمل عقد عمل، وأرسل إلى الإدارة التعليمية بدير مواس وحسبت له الإدارة بهذا العقد، وحصل على إجازة بدون مرتب من التدريس، وكنت بقوم بتجديد العقد كل عام، ثم عاد إلى أرض الوطن عام 1986م بعد حوالي مرور ثلاث سنوات من العمل فى الخارج.

وتابع قائلاً: "بعد عودتى قمت بشراء قطعة أرض لبناء منزل لأسرتي، وأبحث عن شريكة الحياة، وكانت رحلتي إلى الأردن، إجازة بدون مرتب كما قلت سابقا"،وعدت إلى العمل بالتدريس بعد 15 يومًا، من رجوعي، وقد وفقني الله بعدها بسنوات إلى الزواج ورزقت بثلاثة ذكور وبنتان".

وأضاف معلم الأجيال: "أثناء عمله في وزارة التربية والتعليم كان مرتبي 2350 جنيهًا، ورقيت إلى درجة وكيل مدرسة عام 2005م، ثم خرجت معاش وأحلت إلى التقاعد فى 7فبراير 2016م، وبعد خروجى إلى المعاش، لم أستطع تلبية طلبات أسرتى الصغيرة، نظرًا، لقلة المرتب، بعد خروجى من العمل بالتعليم، وزيادة مصاريف أفراد أسرتي، وأولادى يدرسون فى مختلف المراحل التعليمية، ومرتبي، بعد خروجى للمعاش، 1300 جنيه، وأحصل حاليًا على 1600 جنيه، لا تفى بمتطلباتي، ما اضطرتنى للعمل والسفر مع أقراني، من أبناء بلدتى فى القاهرة مع بعض مقاولى العمالة، فى إحدى شركات التشجير والزراعة كعامل باليومية".

وطالب عربى عبد الحفيظ وزارة التربية والتعليم، بأن ينظروا إلى المدرسين بعد خروجهم إلى المعاش، نظرة عطف وإنسانية، بالإضافة إلى صرف جميع مستحقاتي، من الإجازات، حيث قمت بعمل توكيل، لأحد المحامين، للقيام بالإجراءات القانونية، للحصول على بدل مالى لإجازاتي، التى لم أحصل، عليها أثناء عملى بالتعليم كالعرضة والإجازات المرضية.





تقييم الموضوع:

استطلاع رأي

هل توقع فوز «صلاح» بجائزة أفضل لاعب فى العالم؟

  • فجر

    04:27 ص
  • فجر

    04:27

  • شروق

    05:50

  • ظهر

    11:51

  • عصر

    15:17

  • مغرب

    17:52

  • عشاء

    19:22

من الى