• الجمعة 17 أغسطس 2018
  • بتوقيت مصر07:40 ص
بحث متقدم

هذا ما حذر منه شيخ الأزهر الأمم المتحدة

آخر الأخبار

الازهر
الازهر

فتحي مجدي

الطيب:

الصمت الدولي عن الجرائم بحق الإنسانية يعد مباركة لها

- مواجهة الإرهاب وإحلال السلام العالمي يحتاج إلى تكاتف جميع الدول والمؤسسات في العالم

وكيل الأمين العام للأمم المتحدة:

- نحرص على الاستفادة من رؤية شيخ الأزهر في حل المشكلات التي تواجه المجتمع الدولي

قال الدكتور أحمد الطيب، شيخ الأزهرـ إن الأزهر لديه أمل كبير في أن تتحمل الأمم المتحدة مسؤولياتها في تحقيق السلام العالمي ومواجهة الإرهاب، واتخاذ قرارات ملزمة ضد الجهات التي تموله وتدعمه.

وخلال استقباله اليوم، فلاديمير فورونكوف، وكيل الأمين العام للأمم المتحدة لمكافحة الإرهاب، حذر الطيب من "أن الانتقائية الواضحة في تطبيق القوانين والقرارات الدولية، وصمت المجتمع الدولي عن الجرائم بحق الإنسانية يعد مباركة لهذه الجرائم من المؤسسات الدولية".

وأكد أن "مواجهة الإرهاب وإحلال السلام العالمي يحتاج إلى تكاتف جميع الدول والمؤسسات في العالم"، معربًا عن استعداد الأزهر لدعم جهود الأمم المتحدة والمؤسسات الدولية في مكافحة الإرهاب، من خلال تقديم خبرات هيئات ومرصد الأزهر لمكافحة التطرف الكبيرة في هذا المجال.

وأوضح أن "الأزهر الشريف يبذل جهودًا كبيرة من أجل تحقيق السلام العالمي، من خلال التواصل مع الغرب ومد جسور الحوار مع المؤسسات والقادة الدينيين، لشرح مقومات السلام في الأديان والتأكيد على أهمية التعايش المجتمعي".

من جهته، قال وكيل الأمين العام للأمم المتحدة لمكافحة الإرهاب، إن "الأمم المتحدة تقدر رؤية شيخ الأزهر لتصحيح آلية العمل واتخاذ القرارات في المؤسسات الدولية"، مبديًا حرص الأمم المتحدة على الاستفادة من رؤيته المهمة في حل المشكلات التي تواجه المجتمع الدولي وفي مقدمتها مشكلة الإرهاب.

وأعرب فورونكوف عن تطلع الأمم المتحدة للتعاون مع الأزهر والاستفادة من خبرته الكبيرة في مجال مكافحة التطرف، خاصة من خلال مرصد الأزهر الذي يمتلك خبرة كبيرة، وقدم تجربة رائدة في تفنيد الأفكار المتطرفة، مؤكدًا أهمية أن تعمم هذه التجربة الناجحة في جميع دول العالم.

وأشاد وكيل الأمم المتحدة بالدور المهم الذي يقوم به الأزهر في مجال نشر السلام العالمي والحوار بين الأديان والحضارات المختلفة، قائلاً إن هذه الجهود تسهم في الحد من التطرف الذي يجد في غياب الحوار والتعايش بيئة خصبة للتمدد وسفك الدماء.

وفي إطار زيارته، تفقد فورونكوف، مركز الأزهر العالمي للرصد والفتوى الإلكترونية، وتعرف على الأنشطة التي يقوم بها، وآليّات العمل المُتَّبَعة داخله، وأهم الدراسات والتقارير التي يصدرها.

وأبدى وكيل الأمين العام للأمم المتحدة لمكافحة الإرهاب إعجابه بآليات العمل داخل المركز، وتنوع إصداراته، وتعدد اللغات التي يتم العمل بها، والتي تصل إلى 11 لغة.


تقييم الموضوع:

استطلاع رأي

هل تؤيد خطة تطوير التعليم في مصر؟

  • ظهر

    12:04 م
  • فجر

    03:57

  • شروق

    05:27

  • ظهر

    12:04

  • عصر

    15:42

  • مغرب

    18:41

  • عشاء

    20:11

من الى