• الخميس 16 أغسطس 2018
  • بتوقيت مصر06:40 م
بحث متقدم
خبير اقتصادي:

إجراءات الحكومة تزيد الغضب الشعبي

آخر الأخبار

أرشيفية
أرشيفية

حسن علام

قال الدكتور إبراهيم الشاذلي، أستاذ الاقتصاد المتفرغ بجامعة النهضة، إن القرارات الاقتصادية التي تتخذها السلطة من آن لآخر، لن ينتج عنها تحسن الوضع الاقتصادي المصري، بل ستؤدي إلى تفاقم الأزمات والمشكلات الاقتصادية، أكثر مما هي عليه الآن.

واتخذت الحكومة، خلال الفترة الماضية مجموعه من الإجراءات والقرارات، التي ترتب عليها موجة غلاء غير مسبوق، ومضاعفة الأعباء، ليس على الطبقة الوسطى أو الفقيرة فقط.

بل طالت كافة الطبقات، وليس هذا فحسب، بل تسعى خلال المرحلة المقبلة، إلى استكمال خطتها الإصلاحية وفقًا لرؤيتها، والتي يحذر خبراء اقتصاديون من استكمالها.

وحذر الشاذلي في تصريحات إلى "المصريون"، السلطة من الاستمرار في نهجها الحالي الذي قد يؤدي إلى غضب شعبي، ونتائج غير محمودة، لا سيما أنها سيترتب عليه مزيد من الأعباء على كاهل المواطنين.

وأوضح أنه "لا سبيل أمام مصر للخروج من عثراتها وأزماتها، إلا عن طريق التوسع في إنشاء مصانع وشركات جديدة، وفتح باب الاستثمار، بجانب التركيز على الخدمات، والدولة حاليًا تركز فقط على الخدمات، على اعتبار أنها ستحل المشكلة، لكن هذا خطأ كبير".

وتابع: "القطار يسير على قضيبين، لكن الحكومة تتوسع في الخدمات فقط، وتهمل المشروعات الاستثمارية، التي تُعد الأساس للخروج من الأزمات، وزيادة الناتج القومي".


تقييم الموضوع:

استطلاع رأي

هل تؤيد خطة تطوير التعليم في مصر؟

  • مغرب

    06:42 م
  • فجر

    03:56

  • شروق

    05:26

  • ظهر

    12:04

  • عصر

    15:42

  • مغرب

    18:42

  • عشاء

    20:12

من الى