• الأحد 19 أغسطس 2018
  • بتوقيت مصر11:15 ص
بحث متقدم
السموم الإكلينيكية:

1900 حالة "زومبي حقيقية" في مصر

آخر الأخبار

تعاطي المخدرات
تعاطي المخدرات

وكالات

قالت الدكتورة سحر الدكروري، رئيس قسم الطب والسموم الإكلينيكية بطب المنصورة، إن الإحصائيات عن المخدرات في مصر، تشير إلى احتلال الحشيش والبانجو، مقدمة العناصر المخدرة المنتشرة عام 2015، إلا أن الأمر اختلف في عام 2017 وتصدر الترامادول مقدمة المواد المخدرة الأكثر انتشارا، وظهور مواد مخدرة جديدة، خاصة الأستروكس الذي تدخل في تكوينه مواد غير ممنوعة، ولكن يضيف عليه التجار مادة الكيتامين، التي تسبب أمراض نفسية خطيرة قد تؤدي للوفاة.

جاء ذلك خلال الندوة التي استضافتها، كلية الحقوق بالمنصورة بمدرج عبد الهادي النجار اليوم، لمناهضة المخدرات على هامش حملة "عيشها صح" التي ينظمها قسم الطب الشرعي والسموم الإكلينيكية بطب المنصورة، بالتعاون مع صندوق مكافحة الإدمان خلال الفترة من 4-7 مارس 2018.

وأضافت الدكتورة سحر الدكروري، أن الإدمان مرض مزمن، وذو طبيعة منتكسة أي يمكنه الارتداد في أي لحظة كانت، ويجب الرعاية والعلاج سواء علاج كيميائي وسلوكي، وتنمية بشرية ونفسي وممارسة الرياضة، والتأهيل النفسي والنشاطات الطبيعة، لذلك لا يحتاج إلى عيادة بل يحتاج إلى مصحة كاملة لرعايته والاهتمام به.

وعرضت الندوة فقرة بعنوان "السعادة وطرق البحث عنها" أكدت أن الإدمان مشكلة عالمية وليست في مصر فقط، وأنه بسبب القرارات الصارمة والقانون تحاول الجهات، إلى بيع منتجاتها بالتحايل وتضليل القانون وذلك عن طريق جعلها في هيئة بخور، أو جعلها في فئة غير قابلة للاستخدام الآدمي، أو زرعها وبيعها على هيئة، نبات يتم أكله وبعد دقائق من أكله تبدأ الهلاوس، والأخطر من ذلك هو الأستروكس وذلك لأنها خلطة كيميائية، وحتى الآن وصل البحث إلى 1900 حالة "زومبي" حقيقي.

وشدد العقيد مفيد فوزي رئيس منطقة شرق الدلتا بالإدارة العامة لمكافحة المخدرات، على مواجهة مصر لحرب عن طريق إغراق شبابها في المخدرات التي تأتي إلينا من دول معادية مستعرضا قصص عملية عن مدمنين أضروا بصحتهم وبعائلاتهم، ومنهم من قد حياته نتيجة إدمان المخدرات.

واستعرض أهم أنواع المخدرات ومنها مخدر جديد اسمه "الفلاكا" وهو ما يطلق عليه أيضا "الزومبي"، وتم توريده لمصر من الصين ويتم بيعها وشراءها أون لاين ورخيصة الثمن، وتسمى بالزومبي، لأن المتعاطي، يمشي بخطوات بطيئة مثل الزومبي، وهي أقوى عشر مرات من الكوكايين وتزود الإحساس بالمتعة، وزيادة في درجات حرارة الجسم وحركات لا إرادية.


تقييم الموضوع:

استطلاع رأي

هل تؤيد خطة تطوير التعليم في مصر؟

  • ظهر

    12:03 م
  • فجر

    03:59

  • شروق

    05:28

  • ظهر

    12:03

  • عصر

    15:41

  • مغرب

    18:39

  • عشاء

    20:09

من الى