• الأربعاء 26 سبتمبر 2018
  • بتوقيت مصر03:51 ص
بحث متقدم
خبيران:

انتهاء 64% من سد النهضة خطر يهدد مصر

الحياة السياسية

سد النهضة
سد النهضة

عبدالله أبوضيف

قال خبراء إن مضي إثيوبيا في بناء سد النهضة، ووصولها إلى 64% كما أعلنت، يمثل خطرًا كبيرًا على مصر، وسيفرض عليها مزيدًا من الإجراءات لترشيد المياه، حتى تستطيع تعويض نسب فقد المياه، وعدم تأثرها بخفض حصة مصر من مياه نهر النيل.

وتعاني مصر من انخفاض واضح في بعض المناطق النيلية، ونقص حاد في توفير مياه الري للأراضي الزراعية في الآونة الأخيرة، متأثرة ببدء تخزين مياه سد النهضة، التي تسارعت وتيرتها عقب إقرار اتفاقية بين القاهرة وأدبس أبابا، وقع عليها الرئيس عبدالفتاح السيسي ورئيس الوزراء الإثيوبي السابق، مريام ديسالين، بتقليص مدة ملء خزان سد النهضة لتصبح 3 سنوات فقط وليس 7كما طالبت مصر في وقت سابق.

يأتي ذلك في ظل توقف المفاوضات بين كافة الأطراف المختصة بمناقشة ملف سد النهضة، منذ آخر لقاء جمع السيسي ورئيس وزراء إثيوبيا السابق والرئيس السوداني عمر البشير خلال القمة الإفريقية في العاصمة الإثيوبية أديس أبابا، مع اضطراب الأوضاع في إثيوبيا، واستقالة رئيس الوزراء.

وحذر نور أحمد نور، الخبير المائي، من أن "الجانب الإثيوبي يحاول استغلال فترة توقف المفاوضات بين الجانبين المصري والسوداني، في تسريع الإجراءات وتشييد سد النهضة".

وأضاف في تصريح إلى "المصريون": "على الخارجية المصرية الرد على هذا الأمر، عبر تقديم طلب بوقف كافة الإجراءات لحين عودة المفاوضات، والاتفاق بين كافة الأطراف على الحلول التي تساعد في الانتهاء من الأزمة".

وأشار إلى أنه "ليس على مصر سوى الانتظار لحين انتهاء المفاوضات حول هذا الملف، وفرض مزيد من إجراءات ترشيد المياه، لتعويض نسب المياه المفقودة من بناء سد النهضة، والذي له خطورة واضحة علي مستقبل مصر المائي والزراعي، نظرًا لأن مصر تعاني من الأساس وقبل بناء السد من نسبتها في نهر النيل وقتما كان عدد سكان مصر لا يتعدى 30 مليون نسمة".

ووصف حسام رضا، الخبير المائي، الإجراءات من جانب وزارة الخارجية بأنها "غريبة ولا تتوافق مع التصريحات من الجانبين السوداني والإثيوبي في هذا الصدد، خاصة وأن مصر قدمت ما يثبت حسن نيتها بشأن ملف سد النهضة، والحفاظ على مصالح إثيوبيا في توليد الكهرباء، بما لا يؤدي إلى الإضرار بالجانب المصري، على عكس ما تقوم به إثيوبيا والسودان منذ بداية الأزمة".

وأضاف: "هناك انخفاض واضح في نسب المياه في كثير من المناطق الزراعية، نتيجة سد النهضة، والدولة المصرية يجب عليها أن تتخذ إجراءات واضحة للضغط على الجانب الإثيوبي، كما تفعل بعض الدول المعادية لمصر بالضغط على إثيوبيا وتمويلها بشكل مباشر لاستكمال بناء سد النهضة، وممارسة مزيد من الضغوطات على الجانب المصري".


تقييم الموضوع:

استطلاع رأي

هل توقع فوز «صلاح» بجائزة أفضل لاعب فى العالم؟

  • فجر

    04:27 ص
  • فجر

    04:27

  • شروق

    05:50

  • ظهر

    11:51

  • عصر

    15:17

  • مغرب

    17:52

  • عشاء

    19:22

من الى