• الجمعة 17 أغسطس 2018
  • بتوقيت مصر03:37 م
بحث متقدم

5 وسائل لتحفيز المصريين على التصويت في الانتخابات

الحياة السياسية

انتخابات (أرشيفية)
انتخابات (أرشيفية)

حسن علام

تسعى السلطة إلى حشد الناخبين للتصويت في الانتخابات الرئاسية المرتقبة، عبر مجموعة من الإجراءات والسبل؛ لتحفيز المواطنين على المشاركة فيها، ردًا على دعوات المعارضة بمقاطعتها.

وتمثلت آخر محاولات تحفيز المواطنين على التصويت في الانتخابات، في إعلان اللواء علاء أبو زيد، محافظ مطروح، عن أنه سيتم منح 500 عمرة للمشاركين في عملية الانتخابات للإدلاء بأصواتهم عن طريق قرعة علنية تتم بكل شفافية ونزاهة، تضم أسماء جميع المشاركين بجميع مدن ومراكز المحافظة.

وقال إن المحافظة ستقدم الدعم والتيسيرات وتوفير وسائل المواصلات لنقل الناخبين بالقرى والتجمعات البعيدة في الصحراء إلى مقار انتخابهم، والعودة بما يتماشى مع عادات وتقاليد المرأة البدوية وتقديمه الدعم لإنجاح العملية الانتخابية.

أيضًا، تقدمت النائبة دينا عبدالعزيز، عضو لجنة الإدارة المحلية بمجلس النواب، بمشروع قانون يمنح الطلاب الذين يشاركون في الانتخابات الرئاسية المقبلة، "درجتين".

وأضافت أن مقترحها الذي حظي بتوقيع أكثر من 60 نائبًا، وهو النصاب الدستوري المطلوب، يستهدف تحفيز الطلاب على المشاركة في الانتخابات، موضحة أنّه حافز إيجابي لا يتعارض مع الدستور ولا القانون.

في الوقت الذي طالب فيه أعضاء بمجلس النواب بتغليظ العقوبة، وتفعيل الغرامة المالية، على مقاطعي الانتخابات، وسجن الداعين للمقاطعة، وإدراجهم على قوائم الإرهاب، أو تغريمهم مبلغًا ماليًا كبيرًا، حتى يكون ذلك رادعًا للمواطنين.

ومن ضمن الوسائل التي يتم إتباعها، لتشجيع المواطنين على النزول، والمشاركة في الانتخابات الرئاسية القادمة، تنظيم مؤتمرات وحفلات، في كافة المحافظات، يقوم بتنظيمهم نواب البرلمان والمحافظين، وبعض المسؤولين الرسميين.

الدكتور أبو المعاطي مصطفى، عضو مجلس النواب، قال إن "جميع أعضاء البرلمان، يقومون بتنظيم العديد من المؤتمرات والندوات واللقاءات، لحث المواطنين على النزول والمشاركة، ردًا على دعوات مقاطعة الانتخابات، التي أطلقها الأشرار".

وفي تصريحات إلى "المصريون"، أوضح مصطفى، أن "الدعوة لنزول المواطنين، ليس من أجلب دعم الرئيس السيسي، لكن من تفويضه لاستكمال حربة ضد الإرهاب، لا سيما أن ذلك القرار لم يستطع أحد من الرؤساء السابقين اتخاذه، والجميع كان يتجنبه".

وأشار إلى أنه على تواصل دائم مع أبناء دائرته؛ لإقناعهم بالنزول، لافتًا إلى دعوات المقاطعة لن تستجيب لها الغالبية العظمى من المصريين.

وقال الدكتور عمرو هاشم ربيع، الخبير بمركز الدراسات السياسية والاستراتيجية بـ "الأهرام"، إن "محاولات إقناع المواطنين بالتصويت في الانتخابات، لن تجدي نفعًا، ولن تدفع المواطنين للمشاركة".

وأضاف ربيع لـ"المصريون": "هذه الإجراءات، تشير بشكل أو بآخر إلى حجم الخوف الذي يسيطر على النظام، من عدم نزول المواطنين، خاصة أن ذلك سيظهر ضعف الدعم الشعبي له".

وأعرب عن توقعه بأن "الذين سيشاركون في الانتخابات هم، كبار السن وأصحاب المعاشات والنساء، والرئيس كرر أكثر من ذلك أن هؤلاء يدعمونه بشدة، فضلاً عمن سيشارك مجاملة للنائب فلان أو للحاج علان".


تقييم الموضوع:

استطلاع رأي

هل تؤيد خطة تطوير التعليم في مصر؟

  • عصر

    03:42 م
  • فجر

    03:57

  • شروق

    05:27

  • ظهر

    12:04

  • عصر

    15:42

  • مغرب

    18:41

  • عشاء

    20:11

من الى