• الأربعاء 15 أغسطس 2018
  • بتوقيت مصر10:43 ص
بحث متقدم
هاشم ربيع:

اتساع دائرة أعداء نظام 30 يونيو يصب فى صالح "الإخوان"

الحياة السياسية

عمرو هاشم ربيع
عمرو هاشم

حنان حمدتو

قدم الدكتور عمرو هاشم ربيع، الخبير بمركز الأهرام للدراسات السياسية والاستراتيجية، عددًا من النقاط اعتبرها من الضرورى أن تأخذ بها القيادة السياسية التى ستتولى الحكم بداية من 2018.

وأشار خلال مقاله الذى نشر بـ"المصرى اليوم" تحت عنوان "الاستعداد لـ 2022 تحديد العدو" إلى أن أول خطوة نحو ذلك هى تمسك المواطنين بما أكد عليه الرئيس عبد الفتاح السيسى، وهو عدم وجود نية فى تعديل الدستور للبقاء لفترة رئاسية أخرى، وكذلك إجراء تغييرات جوهرية فى التعامل مع الأحزاب السياسية والمجتمع المدنى والمحليات.

وتابع ربيع: "كذلك يأتى دور تأسيس العقد الاجتماعى أو التسامح  هذا العقد أساسه هو أن أى نظام سياسى متمدين أو معتبر يجب أن يحدد العدو الذى يقف له هو بالمرصاد فعقب 20 يونيو 2013 حددت السلطة الحاكمة بكفاءة منقطعة النظير عدوها ولم تحدد أصدقاءها، فصفق لها الجميع. اعتبرت الإخوان المسلمين هم العدو الرئيسى، فرحبت جميع القوى المدنية".

وأردف: "فى الأشهر القليلة الماضية بدأ النظام يتجه نحو سياسة تحديد الأصدقاء، بعبارة أخرى، سعت السلطة الحاكمة فى تحركاتها الداخلية على وجه الخصوص إلى زيادة عدد أعدائها بشكل مبالغ فيه. ولا شك أن هذا الأمر تفاقم فى العام الأخير، وزادت وطأته مع مناخ انتخابات الرئاسة الحالية. لذلك يأمل أن تعود المياه لمجاريها بعد عقد تلك الانتخابات , إن هناك خشية من أن تتسع دائرة أعداء نظام 30 يونيو 2013 الذى ننتمى إليه أكثر من ذلك، وهو أمر فى صالح جماعة الإخوان المسلمين، التى تسعى لاتساع دائرة كارهى نظام السيسى. كما أن توسيع دائرة هذا النظام لأعدائه يفضى عمليا بجماعة الإخوان لأن تكون عدوا ضمن عدة أعداء، فتتميع قضيتها أمام الشعب المصرى برمته، وتصبح حجه السلطة الحاكمة فى مواجهتها ضعيفة ".


تقييم الموضوع:

استطلاع رأي

هل تؤيد خطة تطوير التعليم في مصر؟

  • ظهر

    12:04 م
  • فجر

    03:55

  • شروق

    05:25

  • ظهر

    12:04

  • عصر

    15:42

  • مغرب

    18:43

  • عشاء

    20:13

من الى