• الخميس 26 أبريل 2018
  • بتوقيت مصر03:56 ص
بحث متقدم
علي عهدة عبد الماجد..

تبدأ اليوم..استقالات جماعية داخل البناء والتنمية

الحياة السياسية

قيادات البناء والتنمية
قيادات البناء والتنمية

عبد القادر وحيد

تسببت تصريحات محمد تيسير رئيس حزب البناء والتنمية – الذراع السياسي للجماعة الإسلامية- الأخيرة ، عن موقف الحزب بشأن التصويت في الانتخابات الرئاسية في أواخر مارس الجاري في تفجير أزمة داخل الحزب وأعضاء وقيادات الجماعة الإسلامية.

وأكد عاصم عبد الماجد عضو مجلس شوري الجماعة الإسلامية علي صفحته الرسمية علي موقع التواصل الاجتماعي فيس بوك أنه بلغني أن جمعا من أعضاء الحزب  سيتقدمون ابتداء من اليوم باستقالات جماعية ،  احتجاجا على تصريح رئيس الحزب بأن الحزب يترك لأعضائه حرية المشاركة في الانتخابات من عدمها.

وأضاف عبد الماجد في استنكاره لتصريحات تيسير : " لو كنت عضوا في الحزب لاستقلت منذ سنوات طويلة ، ولكن الله عصمني من ذلك فرفضت الدخول في أي حزب" ، بحسب وصفه.

وكان عبد الماجد قد شنّ هجوما أمس علي الحزب ورئيسه ، لافتا إلي أن الحزب ، صار  بمثابة  "حصان طروادة"  ، الذي يتم استخدامه لهدم تاريخ الجماعة الإسلامية الذي سطره الشرفاء من أبنائها .

وأوضح أنه قدّم نصيحته لقيادات الجماعة الإسلامية ، وأن تبادر الجماعة بالانسحاب من الحياة السياسية ، وأن تتحول لجماعة دعوية ، حيث قوبلت مقترحاته بالرفض .

وأشار إلي أن الرافضين - وهم أهل فضل أحسبهم على خير-  لا يستطيعون إيقاف سيل التنازلات الذي يقدمه الحزب ، والذي يغضب الله ورسوله ويلطخ تاريخنا،  ذلك السيل الذي لم يكن أوله تصريحات عبود الزمر التي استنكرها الغالبية العظمى من الجماعة،  ولن يكون آخرها تصريحات رئيس الحزب.


تقييم الموضوع:

استطلاع رأي

هل توافق على رفع رواتب الوزراء وكبار المسئولين؟

  • شروق

    05:20 ص
  • فجر

    03:51

  • شروق

    05:20

  • ظهر

    11:58

  • عصر

    15:36

  • مغرب

    18:36

  • عشاء

    20:06

من الى