• الأحد 22 أبريل 2018
  • بتوقيت مصر03:03 ص
بحث متقدم

ناصح مع الناس وخايب مع رب الناس!!!

وجهة نظر

عبدالله ظهري
عبدالله ظهري

د.عبدالله ظهري

أخبار متعلقة

يعرف من أين تُؤكل الكتف..مدير مصالح مربوط على الدرجة الأولى..عندما يشم رائحة مصلحة مع أحد أو عند أحد يحوم حوله مثل الذئب أو يلهث خلفه مثل الكلب أو يقفز أمامه مثل القرد..لا يؤمن بحكمة توفيق الحكيم السخيفة " المصلحة الشخصية هي دائماً الصخرة التي تتحطم عليها أقوى المبادئ " ..وتجذبه حكمة شارل ديجول العظيمة " ليس للدول أصدقاء بل مصالح فقط "..وهو على كل حال يشبه الدولة..سريع ونشيط ولا يهدأ حتى أن جيوبه تسكن فيها ثلاث هواتف محمولة.. أصحابه أو أصحاب المصالح يسمونه ( القطر ) .. بالفصحى ( القطار) .. أما أهله وأقاربه فيخففون الوصف والمعنى فيصفونه بأنه مجرد واحد (ناصح)... باختصار، حياته كلها دنيا ودنياه كلها مصالح ومصالحه كلها مادة ومادته بلا روح.. يوماً ما مر أمام عينيه حديث رسول كريم "  إن الله يبغض كل جعظرى جواظ ، سخاب في الأسواق ، جيفة بالليل ، حمار بالنهار، عالم بأمر الدنيا ، جاهل بأمر الآخرة " .. رغم أن بغض الله حدث يستدعي التوقف والتفصيل والتفسير إلا أنه لم يجد مصلحة في الحدث والحديث فمرا أمامه مرور الكرام..الحقيقة المُرة أنه ( ناصح ) مع الناس و (خايب ) مع  رب الناس .. (خايب) مع من عنده أعظم المصالح وأنفع المصالح وأدوم المصالح .. خيبة تقيلة.. ربنا يعافينا !!!


Facebook: Elbarjal

تقييم الموضوع:

استطلاع رأي

هل توافق على زيادة جديدة في الأسعار خلال الشهور القادمة؟

  • فجر

    03:56 ص
  • فجر

    03:56

  • شروق

    05:24

  • ظهر

    11:58

  • عصر

    15:36

  • مغرب

    18:33

  • عشاء

    20:03

من الى