• السبت 22 سبتمبر 2018
  • بتوقيت مصر09:42 م
بحث متقدم
«دراج» و«حمدان»:

هكذا سيرد «السيسي» على مطالب المعارضة

آخر الأخبار

المعارضة المصرية
المعارضة المصرية

حسن علام

عقب فوز الرئيس عبدالفتاح السيسي، بولاية رئاسية ثانية، طرح معارضون مجموعه من الملفات مشددين على أنه من الواجب وضعها على أولوياته وإعادة النظر فيها خلال الفترة القادمة، وأبرز الإفراج فورًا عن سجناء الرأي، ورفع هامش الحريات، وعدم إجراء أي تعديل على الدستور، كما يدعو مقربون من السلطة، والسماح للمعارضة بالتواصل مع الجماهير، ووقف حملات التشويه والتشهير التي يشنها الإعلام ضدها.

كما طالبوا بعدم إتباع سياسات وإجراءات جديدة من شأنها، زيادة الأعباء والمتاعب على المواطنين البسطاء، وأيضًا عدم الاعتماد على الحل الأمني فقط، في مواجهة الإرهاب، ولكن لابد حلول أخرى بجانبه لإنهاء تلك القضية، التي طالت مدتها إلى حد الغير معقول، هذا بجانب إعادة أهالي سيناء إلى موطنهم الأصلي في أقرب وقت ممكن.

غير أن محللين استبعدوا أن يلتفت السيسي، لأي نصائح أو مطالب من جانب المعارضة أو من غيرها، متوقعين أن يسير على نهجه الذي انتهجه خلال ولايته الرئاسية الأولى.

الدكتور أحمد دراج، أستاذ العلوم السياسية، القيادي السابق بـ "الجمعية الوطنية للتغيير" قال إن "الرئيس لن يُغير أسلوب إدارته، ولن يستجيب لأحد، والنهج الحالي الذي يسير عليه لا مجال فيه للحوار والرأي الآخر".

وأضاف دراج، لـ"المصريون"، أن "كل ما يجري بعلم الرئيس، ولا يخفى عليه شيء، والتشبث بالسياسات الحالية، وعدم الاستماع لأحد ولنصائح الآخرين، يخشى من تبعاته على الأوضاع في مصر".

وشدد على أن "المعارضة، عليها أن تبذل ما في وسعها، وتسلك كل السبل، لكسر هذا التحجر، وابتكار وسائل جديدة لمحاصرة ذلك التصلب في التعامل مع المجتمع المصري، وفي لحظة من اللحظات سيؤدي ذلك إلى تراجعه والاستجابة بنسبة ما".

وتابع: "في حالة عدم الاستجابة لتلك المحاولات، والتمسك بوجهة نظره فقط، سينتج عن ذلك في النهاية، تشديد الحبل أكثر، ومن ثم سينقطع، وسيكون المتضرر النظام، لكن على المعارضة تقديم رؤية وتحاول معه مرة واثنين".

بينما قال مجدي حمدان، نائب رئيس حزب "الجبهة الديمقراطية"، القيادي السابق بجبهة "الإنقاذ"، إن "الرئيس لا يعترف من الأساس بوجود معارضة، وبالتالي لن يستجيب لمطالبها أو نصائحها".

وفي تصريح إلى "المصريون"، أوضح حمدان، أن "الرئيس خلال حواره مع المخرجة ساندرا نشأت، قال إنه يريد أن يحقق الأمن والأمان لجميع المواطنين، والاستماع للجميع، غير أن ما حدث عقب الانتخابات يؤكد أن ذلك مجرد كلام، والدليل غلق مواقع جديدة، وإلقاء القبض على رئيس تحرير موقع وكذلك محررين صحفيين، ومنع كتاب من الكتابة، ما يشير إلى أن الأمور ستظل كما هي".

وتوقع أن "تزداد الأمور الاقتصادية سوءً جديدًا، وأن الفترة القادمة ستشهد إجراءات وقرارات أشد وأعنف، مما اتخذت الفترة الماضية، سيترتب عليها زيادة أعباء جديدة على المواطنين".


تقييم الموضوع:

استطلاع رأي

هل توقع فوز «صلاح» بجائزة أفضل لاعب فى العالم؟

  • فجر

    04:25 ص
  • فجر

    04:25

  • شروق

    05:48

  • ظهر

    11:53

  • عصر

    15:20

  • مغرب

    17:57

  • عشاء

    19:27

من الى