• الثلاثاء 18 سبتمبر 2018
  • بتوقيت مصر04:26 م
بحث متقدم
تقرير إنجليزي:

كيف نجح "السيسي" فى رفع مستوى الاقتصاد المصرى؟

الحياة السياسية

صورة الخبر
صورة الخبر

علا خطاب

سلط موقع "سويز أفريقيا توداي" الصادر بالإنجليزية، الضوء على إنجازات الرئيس عبد الفتاح السيسي، في رفع مستوى اقتصاد مصر، لافتًا إلى أن الإصلاحات الاقتصادية التي أجراها "السيسي" في السنوات الماضية، تجعلنا نقول أن مصر تسير في الاتجاه الصحيح لتنمية.

وتابع الموقع، في تقريره، أن ولاية الرئيس "السيسي" الأولى تميزت بتطور اقتصادي ناجح ولافت للنظر، إذ أطلق عددًا من مشاريع الإسكان والبناء تهدف إلى رفع الاقتصاد المصري إلى مستوى جديد وتحسين الوضع الديموغرافي في البلاد.

وفي هذا الصدد، وصف الموقع مشروع قناة السويس الجديدة بـ"الطموح"، حيث تم افتتاحه في 5 أغسطس 2014، وتضمن المشروع حفر مسار ثانٍ، ما يسمح بمرور السفن المنفصلة في اتجاهين متعاكسين بالإضافة إلى تعميق وتوسيع قسم طوله 37 كيلومترًا من القناة الحالية.

جدير بالذكر أن القناة الجديدة افتتحت بعد عام واحد من تولي "السيسي" حكم مصر، في حفل حضره عدد من الشخصيات الدولية البارزة بما في ذلك الرئيس الفرنسي السابق فرانسوا هولاند.

من المهم أن نلاحظ أن القناة الجديدة قد رفعت بالفعل من رسوم عبور النفط، التي تدخل البلاد، وبذلك ارتفعت إيرادات قناة السويس إلى 4.3 مليار دولار في عام 2017، ما يمثل زيادة بنسبة 3.4% مقارنة بالعام الماضي.

ومن جهة أخرى، نوه بأن قرار بناء عاصمة جديدة لمصر أثار "إعجاب" الكثيرين، فقد أعلن عنه وزير الإسكان المصري، مصطفى مدبولي، في المؤتمر الاقتصادي الدولي في شرم الشيخ يوم 13 مايو 2015.

وأضاف: أن هذه المبادرة تبدو معقولة بالنظر إلى الزيادة السكانية في القاهرة والوضع الديموغرافي "المتضخم" بشكل عام.

وتقع المدينة الجديدة على بعد 45 كيلومترًا شرق القاهرة، ووفقاً لخطط البناء، ستصبح المدينة، العاصمة الإدارية والمالية الجديدة لمصر، حيث تضم الدوائر الحكومية الرئيسية والوزارات، فضلاً عن السفارات الأجنبية.

وعلى مساحة 700 كيلومتر مربع، سيكون عدد سكانها خمسة ملايين نسمة، على الرغم من توقع البعض أن يرتفع الرقم إلى سبعة ملايين.

وفي السياق ذاته، صرح خالد الحسيني، المتحدث باسم المشروع، بأن المسئولين عن مشروع العاصمة الإدارية الجديدة قد انتهوا من بناء 40% من المنطقة الحكومية و60% من الطرق والجسور في المدينة، ومن المتوقع أيضًا أن تنتقل جميع الهيئات الحكومية إلى العاصمة الجديدة خلال عام ونصف.

وبصرف النظر عن ذلك، بدأ الرئيس السيسي العديد من مشاريع البناء الأخرى خلال فترة ولايته الأولى، ففي أغسطس 2014، أطلق المشروع الوطني للطرق، والذي يتضمن 39 طريق بطول إجمالي 4400 كم.

وفي عام 2016 ، دعا "السيسي" إلى إنهاء مشروع تطوير الأحياء الفقيرة لتحسين المناطق الفقيرة، غير الآمنة والخطرة، كما شمل المشروع بناء 850 ألف وحدة سكنية لسكان المناطق التي تعاني من خدمات سكن متدنية، ودون المستوى المطلوب.

وعقب الموقع أن الإصلاحات الاقتصادية التي بدأها "السيسي" كان لها بالفعل تأثير "إيجابي" في البلاد، في يوليو 2017 ، بلغ معدل التضخم السنوي في مصر 33%. ومع ذلك ، انخفض إلى 17.1% في يناير و 14.4% في فبراير.

ومن جهته، أعرب صندوق النقد الدولي عن تقديره للإصلاحات في مصر، مشيراً إلى تحقيق الاستقرار الاقتصادي والعائد على الاستثمارات.

واختتم الموقع، تقريره، أن خلال السنوات الأربع الماضية، تمكن عبد الفتاح السيسي من خفض معدل البطالة وإطلاق العديد من مشاريع البناء وبدء الإصلاحات الاقتصادية، واليوم، تُظهر على مصر واقتصادها بوارد للانتعاش ما يجعلنا نعتقد أن هذا البلد يسير في الاتجاه الصحيح.

تقييم الموضوع:

استطلاع رأي

هل توقع فوز «صلاح» بجائزة أفضل لاعب فى العالم؟

  • مغرب

    06:02 م
  • فجر

    04:22

  • شروق

    05:46

  • ظهر

    11:54

  • عصر

    15:23

  • مغرب

    18:02

  • عشاء

    19:32

من الى