• الخميس 20 سبتمبر 2018
  • بتوقيت مصر01:34 ص
بحث متقدم

التليفزيون المصرى .. صراعات ومجاملات وأشياء آخرى !!!!

أخبار الساعة

محمد طرابيه
محمد طرابيه

محمد طرابيه

حالة من الغليان الشديد تسيطر على القناة الأولى بعد أن تأكد العاملين بالقناة من تخفيض أجورهم عن شهر فبراير والذى سيتم صرفه يوم 25 أبريل الحالى .
حيث قام العاملون بالتأكد من إدارة العقود بأن ميزانيات الصرف يتم تنفيذها بالمدد الفعلية المخفضة فكان التحرك يوم الثلاثاء الماضى عن طريق برنامج بانوراما الشباب الذى يضم أغلب العاملين بالإدارة العامة للشباب بالقناة الأولى ، فتقدم عبدالمنعم عثمان المشرف العام على البرنامج بثلاثة مذكرات إلى مجدى لاشين رئيس قطاع التليفزيون اللواء محمد عبدالجواد رئيس قطاع الأمن وحسين زين رئيس الهيئة الوطنية للاعلام يطالب فيها بالحفاظ على الحقوق المالية للعاملين بالبرنامج بصفة خاصة والعاملين بالقناة الأولى بصفة عامة .
واستند عبدالمنعم إلى أن تخفيض المدد تم بعد نقل البرنامج إلى القناة الثانية وبأمر رئيس قطاع التليفزيون مجدى لاشين والقائم بتسيير أعمال القناة الأولى خالد قابيل وتضمن أمر رئيس التليفزيون وعداً من لاشين بعدم تخفيض أجور العاملين بالبرنامج ، إلا أن الجميع علموا أن إدارة العقود لم يصدر لها أية أوامر من لاشين بعدم تخفيض الأجور مما أثار حفيظة العاملين بالقناة الأولى فوقعوا المذكرة ثم صعدوا لمكتب لاشين لمقابلته فأكد لهم أنه لا مساس بالأجور وأنه سيصدر أوامره لعقود التليفزيون بعدم التخفيض .
وانتظر العاملون  حتى يوم الخميس الماضى حيث توجهوا لإدارة العقود فاكتشفوا عدم صدق لاشين فى وعوده وحاولوا مقابلته لكنه تهرب منهم ، فقرر الجميع القيام بتحرك جماعى يوم غد الثلاثاء أمام مكتب لاشين وتصعيد الأمر إلى رئيس الهيئة حسين زين قبل أن يصعدوا خطواتهم التالية بالتوجه إلى نقابة السينمائيين ووضع مسعد فودة نقيب السينمائيين أمام مسؤلياته بل وذهب البعض إلى التهديد بالاعتصام فى مقر نقابة السينمائيين وتصعيد الأمر إلى رئاسة الجمهورية خلال الأيام القادمة .
الغريب أنه فى نفس الوقت الذى تصدر فيه القيادات تعليمات بإحتساب أجور العاملين على أساس المدة الزمنية للإذاعة على الشاشة  وهو ما يعنى تخفيض مستحقاتهم المالية بمقدار النصف تقريباً ،  كشفت مصادرنا المطلعة أن العاملين  من داخل ماسبيرو فى برامج التطوير التى تذاع على شاشة القناة الأولى  قاموا  بصرف أجورهم عن نصف شهر فبراير من ميزانية الهيئة الوطنية للاعلام بمعدل 14 الف جنيه للبروديوسر و12ألفاً للمخرج و8 آلاف لمدير الإنتاج شهريا ويتم خصم 12 %  فقط من المستحقات للضرائب . ومما زاد الطين بلة – كما يقولون – وصول معلومات للعاملين المتضررين تكشف أن العاملين ببرامج التطوير سيقومون بصرف " سقفهم المالى "  أيضا من ميزانية التليفزيون أى انهم سيصرفون أجورهم مرتين فى الوقت الذى يتم فيه تخفيض مستحقات العاملين بالقناة الأولى وسط مباركة من مجدى لاشين لهذا الوضع لأنه سيشمل كل أعضاء شلته المقربين الذين تم تشغيلهم فى برامج التطوير .
وقبل أن نطرح عدداً من التساؤلات الشائكة التى تكشف أسراراً جديدة  حول هذه القضية الخاصة بالمستحقات المالية ، نشير إلى أننا لا ندافع عن أحد على حساب أى طرف ، ولكننا نتمنى أن يكون هناك تطبيق للقانون على جميع العاملين على قدم المساواة . ومن بين التساؤلات :
لماذا الإصرار حالياً على التعامل بطريقة " الأجر مقابل مدة الإذاعة الفعلية " ؟  رغم أن مجدى لاشين نفسه قام من قبل بإستثناء العاملين فى برنامج " من ماسبيرو " من هذا الأمر مرتين أولهما فى عام 2014 أثناء الإنتخابات الرئاسية حيث تم تقليل المدة من ساعة ونصف الى 50 دقيقة مع الحفاظ على نفس أجور العاملين , كما تكرر نفس الأمر مع  نفس البرنامج فى شهر رمضان الماضى حينما تم نقل البرنامج للقناة الثانية بسبب ازدحام الخريطة البرامجيةوالدرامية الرمضانية (  الغريب أنه تم تخفيض أجور العاملين فى برنامج " طعم البيوت " بسبب تخفيض  مدته فى رمضان الماضى  ؟!! )  وهو ما يعنى أن هناك مجاملات واستثناءات للبغض على حساب الآخرين ؟!! .
على الجانب الآخر نسأل حسين زين رئيس الهيئة :
لماذا رفضت الإستجابة لطلب مجدى لاشين منك خلال لقائه معك وعبر رسائل " الواتس آب " بالتدخل فى هذه القضية وقلت له :" حل مشاكلك بنفسك " ؟ ، وهل صحيح أن رفضك التدخل جاء بعدما أقنعك عدد من المقربين اليك بأن لاشين يريد تصدير هذه الأزمة اليك بهدف تحريض العاملين ضدك وهو ما سيمنحه الفرصة للظهور أمام العاملين بأنه يدافع عن مستحقاتهم ومصالحهم مما يرفع أسهمه لخلافتك فى رئاسة الهيئة اذا ما تمت الإطاحة بك فى التغييرات المرتقبة خلال الفترة القادمة ؟ . وماذا فعلت يا رئيس الهيئة فى المذكرة التى تقدم بها العاملون لك فى مكتبك منذ أيام وطالبوا فيها بتنفيذ وعودكم بعدم الإضرار بهم ماديا وأدبيا ومعنوياً ونفسياً بسبب نقل برامجهم من القناة الأولى إلى الثانية منذ 17 فبراير الماضى بسبب البدء فى خطة تطوير القناة الأولى والتى لم تحقق أهدافها  حتى الآن ؟!! .

تقييم الموضوع:

استطلاع رأي

هل توقع فوز «صلاح» بجائزة أفضل لاعب فى العالم؟

  • فجر

    04:23 ص
  • فجر

    04:23

  • شروق

    05:47

  • ظهر

    11:53

  • عصر

    15:22

  • مغرب

    17:59

  • عشاء

    19:29

من الى