• السبت 21 أبريل 2018
  • بتوقيت مصر11:55 ص
بحث متقدم

فرنسا وراء اتفاقية مصر وأمريكا العسكرية

عرب وعالم

الرفال
الرفال

عمرو محمد-متابعات

أخبار متعلقة

قال مسئول عسكري أمريكي بارز، إن مصر وواشنطن قد وقعتا اتفاقية "سيزموا" وهى الاتفاقية المعنية بتبادل الاتصالات والأمن، والتي ترجمت إلى أرض الواقع بعد عمل دءوب بين البلدين لأكثر من 30 عامًا.

وتتيح تلك الاتفاقية الحصول على أحدث النظم التسليحية المتاحة بكامل إمكانياتها، أما الدول التي ترفض التوقيع عليها فتحصل على سلاح أمريكي محدود الإمكانيات، وفق تقارير صحفية .

ومنذ الكشف عن توقيع الاتفاقية، في مارس الماضي، أُثير جدل واسع حول كونها اتفاقية عادية متعلقة بعلاقات عسكرية طبيعية، أم أنها تطول السيادة الوطنية المصرية، باستخدام مجال البلاد الجوي والعسكري والبحري والتفتيش الدوري .

وفي هذا الصدد، استبعد خبير سياسي مصري، "انتقاص الاتفاقية لقرار الدولة الموقعة عليها لصالح الولايات المتحدة ".

وهو ما اتفق معه خبير عسكري مصري في حديث للأناضول، بأن بلاده "تحاول الحصول على أفضل الإمكانيات العسكرية، خصوصًا وأن الاتفاقية لا تجبر القاهرة على شيء، بل تنظم التعاون بينهما ".

ولم يستبعد الخبيران المصريان، من أن يكون الرفض الأمريكي، مطلع العام الجاري، لتصدير الأجزاء الخاصة من صاروخ كروز "سكلاب إي جي" إلى فرنسا لصالح صفقة "رافال" مع مصر، دافعًا للقاهرة بتوقيع الاتفاقية .

وفي سياق متصل،  تحدثت صحيفة "لا تريبيون" الفرنسية، عن مشاكل في صفقة مقاتلات "رافال" المصرية؛ بسبب رفض واشنطن تصدير الأجزاء الخاصة بصاروخ كروز إلى فرنسا لصالح الصفقة .

ونقلت الصحيفة الفرنسية عن مصادر مطلعة ببلادها، أن باريس غير قادر حاليًا على تسليم صواريخ لمصر؛ بسبب المكون الأمريكي الموجود في الصاروخ، ولم تعلق السلطات الفرنسية أو الأمريكية، على تلك التقارير .




تقييم الموضوع:

استطلاع رأي

هل توافق على زيادة جديدة في الأسعار خلال الشهور القادمة؟

  • ظهر

    11:59 ص
  • فجر

    03:57

  • شروق

    05:25

  • ظهر

    11:59

  • عصر

    15:36

  • مغرب

    18:32

  • عشاء

    20:02

من الى