• الأربعاء 19 سبتمبر 2018
  • بتوقيت مصر05:45 م
بحث متقدم

مسئول ألماني: الإسلام لا ينتمي لبلادنا

عرب وعالم

ألكسندر دوبرينت، رئيس الكتلة البرلمانية للحزب المسيحي الاجتماعي بولاية بافاريا
ألكسندر دوبرينت، رئيس الكتلة البرلمانية للحزب المسيحي الاجتماعي بولاية بافاريا

وكالات

قال ألكسندر دوبرينت، رئيس الكتلة البرلمانية للحزب المسيحي الاجتماعي بولاية بافاريا، إن الإسلام يجب ألا يصبح مكونا ثقافيا لألمانيا، مشددًا على أن الإسلام لا ينتمي لبلاده.

وأضاف "دوبرينت"، في تصريحات لصحف مجموعة "فونكه" الألمانية الإعلامية، أن "المسلمون الذين يرغبون في الاندماج في مجتمعنا، يكونوا جزءا من بلدنا، ولكن الإسلام لا ينتمي لألمانيا"، متابعًا: "أنه لا يطبع بلادنا ثقافيا وينبغي ألا يصبح كذلك أيضا".

ودافع "دوبرينت" عن تقنين لم الشمل العائلي بالنسبة إلى اللاجئين، مؤكدًا أنه يجب عليهم العودة إلى أوطانهم "إذا كان ذلك ممكنا"، وبإمكان لم الشمل العائلي "أن يحصل في مناطق يعمها السلم، وليس فقط في ألمانيا".

ونوه دوبرينت برئيس الوزراء المجري فيكتور أوربان الذي ساهم بشكل كبير في أن يتم فرض القانون الأوروبي في أزمة اللاجئين على الحدود الأوروبية. وأوضح أنه يشعر بالقلق تجاه بعض التعليقات في ألمانيا على انتصار أوربان الانتخابي.

وأكد السياسي الألماني أنه "ليس هناك دولة إسلامية واحدة في العالم بأسره طورت ثقافة ديمقراطية مماثلة لما نعرفه في دول مسيحية".

وأضاف دوبرينت قائلا: "تصوراتنا عن التسامح والإيثار وعن الحرية وتكافؤ الفرص لا يمكن العثور عليها على هذا النحو في العالم الإسلامي".


تقييم الموضوع:

استطلاع رأي

هل توقع فوز «صلاح» بجائزة أفضل لاعب فى العالم؟

  • مغرب

    06:01 م
  • فجر

    04:23

  • شروق

    05:46

  • ظهر

    11:54

  • عصر

    15:23

  • مغرب

    18:01

  • عشاء

    19:31

من الى