• الجمعة 27 أبريل 2018
  • بتوقيت مصر04:42 ص
بحث متقدم

أهالي قرية الصيادين بدمياط: نتلقى تهديدات لإخلاء منازلنا

قبلي وبحري

أحد منازل القرية
أحد منازل القرية

المصريون

يستغيث أهالي قرية الصيادين بالجربي رأس البر محافظة دمياط، من تعنت المسئولين تجاههم ومطالبتهم بالتوقيع على عقود لإخلاء منازلهم لتواجدها على ضفاف النيل مقابل قسط من المال يتم صرفه لمدة عام واحد مع تقديم وعود شفهية باستبدال منازلهم بوحدات سكنية من المقرر إقامتها فيما بعد دون أن يتضمن العقد ذلك.

وقال سمير حسن زين، أحد أهالي القرية، "إننا نعاني من تعامل الحكومات، حيث تم بناء مساكن شعبية لنا أكثر من مرة على فترات متفاوتة، ولكن هذه المساكن يتم تسليمها على سبيل الهدايا والمجاملة والوساطة لكل من لم يستحق ومن هم من خارج المدينة".

وأضاف: "أننا ظللنا كثيرًا نطالب بشقق حتى نعيش حياة مستقرة ولكن دائمًا كانت تتجاهلنا الحكومات وقد قمنا ببناء منازل بالتقسيط بعد ما كانت "عشش وأكشاك"، حيث أصبح لدينا مأوى يليق بآدميتنا لكن هذا لم يرضِ محافظ دمياط، الدكتور إسماعيل عبد الحميد طه، حيث تم تصوير الأماكن على أنها مشاهد لإسطبلات خاوية، وأننا نسكن بها وتجاهل البيوت التي نسكنها".

وتابع: "من العجيب أن الحكومة قالت إنه لا يصح أن يعيش في هذه الأماكن آدميون وأمرت ببناء مساكن وتقنين أوضاع المباني، ولكن المحافظ استثنانا من التقنين لأخذ أماكنا وإعطائنا شققًا بديلة".

وشدد على أنه استغاث بجميع المسئولين في الدولة ولكن "لا يسمع أحد شكوانا، حتى محافظ دمياط لا يريد سماع أي أحد من الأهالي المنتظرين لكارثة إنسانية من قبل المحافظة ولا يريد مقابلة أحد منا".

وأضاف "زين"، "محافظ دمياط قرر دون مناقشة الأهالي أن يعطي لكل بيت قيمة إيجارية لمدة عام تقدر بمبلغ 800 جنيه شهريًا مقابل التوقيع على عقد في مجلس المدينة".

وأوضح أن "العقد ينص على الاتفاق بين محافظ دمياط وصاحب البيت على أن يتم إخلاء البيت بعد التوقيع على العقد مع الوعد بإعطاء شقة في الوحدات السكنية التي ستقام، ولا يوجد بالعقد أي من هذا".

وتابع: "وفي حالة عدم الاستجابة ورفض التوقيع سوف تقوم قوة بالحضور يوم 1 يونيو 2018، ويتم هدم المنازل بما فيها، يعني المفروض علينا نوقع على هدم منازلنا دون أي اعتراض!".

وأشار "زين"، إلى أن منازلهم "بُنيت منذ 30 عامًا تقريبًا، وكان محافظ دمياط دكتور أحمد جويلي تم نفس الاتفاق على تخصيص 60 مترًا لكل أسرة ولم يعترض أحد على ذلك وقد تسلم أغلبيتنا العقد وبدأ التنفيذ".

وأكد أنه "تم تسلم تقريبًا 5 قطع وتم إيقاف المشروع بعدها ومن استلم العقد حتى وقتنا هذا لم يستلم، لأن المحافظ تم نقله والعقد المبرم بين الطرفين أصبح ملغيًا وقيل لنا من عنده هذا العقد يبله ويشرب ميته بالنص".

وأكد "زين"، أن لديه أسرة مكونة من زوج وزوجة وأربع أبناء ثلاثة منهم بمدارس اللغات وعندي بيت مكون من ثلاثة طوابق وبه ثلاثة محلات ويطلب مني أنا أهدم هذا البيت مقابل شقة 68 مترًا.

وتابع حديثه قائلًا: "هذا ما سوف يحدث لنا في المستقبل ولكن النتائج سوف تكون كارثية علما بأننا في هذه الأرض أبا عن جد وقبل أن يعرفها أحد"، مطالبًا المسؤولين بسرعة التحرك لحل مشكلتهم الإنسانية التي تعرض مستقبل أسرهم للخطر.

وتعد قرية الصيادين بالجربي المنطقة السكانية الوحيدة لرأس البر في دمياط وهي الأقدم من زمن بعيد، ويشتهر سكانها بحرفة الصيد، لتواجدها على نهر النيل مباشرة.



تقييم الموضوع:

استطلاع رأي

هل توافق على رفع رواتب الوزراء وكبار المسئولين؟

  • شروق

    05:19 ص
  • فجر

    03:49

  • شروق

    05:19

  • ظهر

    11:57

  • عصر

    15:36

  • مغرب

    18:36

  • عشاء

    20:06

من الى