• الأربعاء 22 أغسطس 2018
  • بتوقيت مصر12:06 ص
بحث متقدم

أصغر رضيعة تحضر جلسة لمجلس الشيوخ الأمريكي

الصفحة الأخيرة

السيناتور الأمريكية تامي داكوورث
السيناتور الأمريكية تامي داكوورث

وكالات

أصطحبت السيناتور الأمريكية تامي داكوورث، رضيعتها لجلسات مجلس الشيوخ الأمريكي، بعد يوم من رفع الحظر المفروض منذ فترة طويلة على اصطحاب الأطفال إلى الجلسات.

وحضرت داكوورث، 50 عاما، وهي نائبة الحزب الديمقراطي المعارض عن ولاية إيلينوي جلسة مجلس الشيوخ محتضنة رضيعتها "مايلي"، ومارست مهامها وشاركت في التصويت على قرار ترشيح مدير وكالة ناسا الأمريكية للفضاء.

وبهذا دخلت مايلي، التي ظهرت بغطاء رأس وردي، التاريخ لتصبح أصغر شخص يحضر جلسات التصويت في مجلس الشيوخ والكونغرس الأمريكي كله، إذ لم يتجاوز عمرها 10 أيام.

ودخلت داكوورث التاريخ أيضا الأسبوع الماضي، عندما أصبحت أول سيدة تنجب بينما لا تزال تشغل عضوية مجلس الشيوخ.

وأعاد ظهور الطفلة الصغيرة في الكونغرس الجدل حول سياسات الأمومة في الولايات المتحدة، والتي تعد الدولة المتقدمة الوحيدة في العالم التي لا تمنح الوالدين الجدد إجازة مدفوعة الأجر لرعاية الأطفال الرُضع.

وصوت أعضاء مجلس الشيوخ، يوم الأربعاء، على السماح بوجود الأطفال الصغار في المجلس، مؤكدين على أن المزيد من السياسة العائلية الودودة قد تمثل نموذجا يحتذى للأمة الأمريكية.

وكانت السيناتور داكوورث قد نشرت صور ملابس مختارة لطفلتها على حسابها على تويتر، وحظيت بتفاعل كبير.

وعلقت على الصورة مازحة :"لقد حرصت على أن ترتدي (الطفلة) سترة جاكت حتى لا تنتهك نظام الملابس المعمول به في المجلس".

وأضافت :"لا أعرف ما هي السياسة تجاه رداء البطة (رداء من قطعة واحدة للاطفال يشبه البطة)، لكن أعتقد أنني مستعدة".

وعلقت السيناتور إيمي كلوباتشر، مطالبة بضرورة استثناء الأطفال من ارتداء الملابس الرسمية في الكونغرس.

وأثنت داكوورث، والتي فقدت ساقيها من قبل في حرب العراق بعد سقوط طائرة كانت تقودها عام 2004، على دعم زملائها في المجلس وتصويتهم لصالح الأم العاملة.

وبعد التصويت على المرشح لإدارة ناسا، يوم الخميس، استمرت داكوورث في قاعة مجلس الشيوخ وهي تشكر الأعضاء، الذين تجمعوا لتحية طفلتها الرضيعة.

وقال رئيس لجنة القواعد في مجلس الشيوخ "روي بلنت" إن عمل الوالدين أمر صعب، ولا يجب لقواعد المجلس أن تجعل الأمر أكثر صعوبة.

وقال "أنا سعيد لأننا تمكننا من تحقيق ذلك لتلبية احتياجات الوالدين في مجلس الشيوخ".

وأضاف :"أهنئ داكوورث وعائلتها، وأتطلع إلى مقابلة ابنتها".

وكانت بالفعل واحدة من 10 نساء أمريكيات فقط اللواتي أنجبن وهن لا زلن يشغلن منصبا منتخبا في الكونغرس الأمريكي.

وأنجبت داكووث طفلتها الأولى، أبيغيل، في عام 2014 عندما كانت عضوا في مجلس النواب الأمريكي.

وانجبت السيناتور ابنتيها بعد أن عولجت من العقم.



تقييم الموضوع:

استطلاع رأي

هل تؤيد خطة تطوير التعليم في مصر؟

  • فجر

    04:01 ص
  • فجر

    04:01

  • شروق

    05:30

  • ظهر

    12:03

  • عصر

    15:40

  • مغرب

    18:35

  • عشاء

    20:05

من الى