• الأحد 23 سبتمبر 2018
  • بتوقيت مصر11:19 ص
بحث متقدم

إيوان لـ"المصريون": مليون دولار منعتنى من الغناء

الصفحة الأخيرة

الفنان إيوان
الفنان إيوان

حوار- هبة خفاجى

ردود أفعال جمهورى على "100 نورت" حلوة

استعد لطرح "سنجل" غنائى

مشكلتى مع جمال مروان متعلقة بالإدارة

أحب غناء "ديو"  مع نوال الزغبى وجنات

التمثيل تجربة قد أكررها.. ولكن "السيناريو الجيد" شرطى

ظهر الفنان اللبنانى إيوان بقوة فى بدايات عام 2004 بألبوم "قلبى سهران"، وحققت أغنياته نجاحا كبيرا جعل الكثير من النقاد يتوقعون أن يصبح من نجوم الصف الأول بالغناء فى العالم العربى لما يمتلكه من موهبة وقدرة على اختيار الأغنيات بشكل لافت، حرص من خلاله على أن يكون له شكل غنائى خاص به، ثم بعدها قدم ألبوم "راجع ليا"، إلا أن مشكلاته الإنتاجية التى دخل فيها مع رجل الأعمال جمال أشرف مروان صحاب قنوات ميلودى، جعلته يغيب عن الساحة سنوات عديدة.

وفى عام 2017 عاد إيوان إلى الساحة الغنائية بألبوم "100 نورت" مع المنتج الكبير محسن جابر، حيث حققت أغانى الألبوم نجاحا كبيرا جعلته يعود للساحة بقوة ليستعيد نشاطه الفنى، من خلال الحفلات الناجحة فى مصر والدول العربية، ليكون لـ"المصريون" حوارًا معه تسأله فيه عن كواليس عودته للغناء، وماذا كان يفعل طوال سنوات غيابه؟، وما خططه الفنية المستقبلية فى الفترة المقبلة؟.

فى  البداية.. كيف رأيت ردود أفعال الجمهور على ألبومك الآخير "100 نورت"؟

ردود الأفعال كانت حلوة جدًا، فالجمهور كان ينتظر سماع أغانى جيدة، وهذا ما اجتهدنا عليه  من خلال الكلمات والألحان المختارة بعناية، فحرصنا على التنويع والتجديد فى نفس الوقت.

عدد الأغانى بالألبوم،  وما اللون الغالب عليه واللهجات الموجودة به ؟

10 أغان جديدة بالألبوم، وأغنية قديمة أعادتها مرة أخرى، فالأغانى منوعة بين اللهجتين المصرية واللبنانية.

هل يشعر إيوان بأن نجوميته بمصر أكبر من لبنان؟

نجوميتى فى مصر لها شكل وفى لبنان شكل آخر، وعندما قدمت أولى الأغانى الخاصة بى كانت باللهجة اللبنانية ومصر احتضنتى كإنتاج وظهرت عبر شاشتها، لذا تواجدى وحبى لمصر جعل الناس رغم الغياب تنتظرنى، ورجوعى كان أيضًا مع شركة مصرية والألبوم نفسه أغلبيته باللهجة المصرية.

وفى بداياتى أغنية "ذنبى إيه" كانت من تأليفى وألحانى، وكانت باللهجة المصري، لأننا تربينا على أغانى سيد درويش وعبد الوهاب ووديع الصافى.



انقطعت عن الساحة الفنية 10 سنوات.. لماذا ؟

شركة ميلودى كان لى معها عقد 10 سنوات، تعاونا 5 سنوات كانت الأمور بها جيدة، ثم حدثت بعدها خلافات داخل الشركة، والعقد ظل هكذا ولم أستطع فسخه لوجود شرط جزائى كبير حتى انتهت المدة وعدت مع شركة مزيكا.

ما مشكلتك مع جمال أشرف مروان صاحب قنوات ميلودى؟

كان يفرض أسلوب إدارة معينة، وكان يريد زيادة النسبة، فضلاً عن التأخير فى الإنتاج والمواعيد، والعقد والشرط الجزائى كانوا يقيدوننى.

ألم يتوسط أحد بينكما لحل هذه المشكلات؟

المحاكم والقضايا معظمها فى مصر، والعقد كان به شرط جزائى مليون دولار على الإنتاج ومليون دولار على الإدارة.

ولماذا وافقت من البداية على توقيع عقد بهذا الرقم الكبير؟

كنت صغيرًا فى السن، وفى البداية يكون الأمر به حماس وقلة خبرة.

من الفنان أو الفنانة التى تحب أن تغنى معه "ديو"؟

أحب أن أغنى مع فنانين كبار حتى يستفيد كل منا من جمهور الآخر، والمهم أيضا أن تكون الشخصية بها "هارمونى" موسيقى  معى، فعلى سبيل المثال أريد الغناء مع الفنانة جنات ونوال الزغبى ونانسى عجرم وكارول سماحة وسميرة سعيد، وكذلك من الممكن أن أغنى مع "باندز" مثل وسط البلد.

برامج المواهب ازدادت فى الآونة الآخيرة.. رأيك بها؟

هى بمثابة منبر للمواهب الجديدة، فتكون مربحة للطرفين، فالشركة تريد عمل برنامج من أجل الإعلانات والربح المادى، والموهبة تحتاج المنبر، إلا أن السلبيات موجودة فالمواهب تكون كثيرة فيخرجوا للشهرة ويكون عليهم "سبوت لايت" ثم من الممكن أن يختفوا فجأة.   



علاقاتك فى الوسط الفنى.. هل هى قوية؟

لى زملاء كثر، وليس أصدقاء، لأن المغنى بطبيعته ينتقل كثيرا، إلا أن هذا لا يمنع أنه حال تواجدنا فى أماكن واحدة بأن نتواصل و يكون بيننا ود واحترام و معايدات فى المناسبات.

بعض الصحفيين فى لبنان يهاجمون المغنيين اللبنانيين الذين يكثرون من الغناء باللهجة المصرية.. ما رأيك؟

مصر طوال مشوارها تستقبل الفنانين العرب، فهى استقبلت أسمهان وفريد الأطرش من سوريا وصباح من لبنان ونور الهدى وكذلك فنانون من تونس، فلا أرى أن الأمر جديد بأن يغنى اللبنانيون باللهجة المصرية.

التمثيل.. هل فى خطط إيوان المستقبلية؟

كان لى تجربة فى بدايتى الفنية بفيلم "حفل زفاف"، ولم يكن لدى الخبرة الكافية، لكنى اكتشفت أن مهنة التمثيل متعبة وبها اجتهاد فهى عمل جماعى تتطلب انسجام مع فريق العمل والتزم بالمواعيد معهم، فأحببت التجربة، وأريد تكرارها إذا جاء سيناريو جيد وورق مكتوب بشكل احترافى ولا يهمنى إذا كانت التجربة مصرية أو لبنانية.

هل تلقيت عروضا تمثيلية؟

هناك عروض تليفزيونية فى لبنان، ولكنى مهتم هذه الفترة بالغناء، وأهم شىء بالنسبة لى فى حال خضت تجربة التمثيل مرة أخرى هو  ما وراء الكواليس، فالكاتب وكذلك المخرج أهم العناصر التى تساهم فى نجاح العمل.

من الفنانين الذين تحب الوقوف أمامهم سواء فى مصر أو لبنان؟

هناك فنانون عظماء أريد أن أمثل معهم على رأسهم الفنان الكبير عادل إمام، والفنانة يسرا.

ما المشاريع التى تجهز لها فى الفترة المقبلة؟

أحضر لأغنية سنجل ستطرح قريبا، وأركز على الحفلات.





تقييم الموضوع:

استطلاع رأي

هل توقع فوز «صلاح» بجائزة أفضل لاعب فى العالم؟

  • ظهر

    11:52 ص
  • فجر

    04:25

  • شروق

    05:49

  • ظهر

    11:52

  • عصر

    15:19

  • مغرب

    17:55

  • عشاء

    19:25

من الى