• الأحد 16 ديسمبر 2018
  • بتوقيت مصر06:05 م
بحث متقدم

سر زيارة «حفتر» للقاهرة بعد عودته من «الموت»

آخر الأخبار

الرئيس عبدالفتاح السيسي واللواء خليفة حفتر (أرشيفية)
الرئيس عبدالفتاح السيسي واللواء خليفة حفتر (أرشيفية)

عبدالله أبوضيف

من القاهرة، بدأ اللواء خليفة حفتر، قائد قوات شرق ليبيا، العائد من الموت، رحلة العودة إلى بلاده، بعد رحلة علاجية في مستشفى بباريس، ترددت خلالها أنباء عن بوفاته.

وأثارت زيارة حفتر إلى مصر، تنبؤات حول "خارطة الطريق" الجديدة في ليبيا، والدور المصري في الداخل الليبي.

ونقل موقع "روسيا اليوم" عن مصدر بالجيش الليبي، إن "حفتر سيصل إلى مدينة بنغازي شرق ليبيا خلال 24 ساعة، وإن تحضيرات تجرى لاستقباله".

وقال جمال بيومي، مساعد وزير الخارجية الأسبق، إن "الزيارة مفيدة بشكل كبير فيما يتعلق بحجم النفوذ المصري في الداخل الليبي بوجود حفتر هناك، بالإضافة إلى إمكانية بدء خطة جديدة تشارك فيها مصر بشكل عسكري واستراتيجي ضد التنظيمات الإرهابية في مدينة درنة، التي أكد المتحدث باسم الجيش الليبي أحمد المسماري، أن هناك نية لشن هجوم موسع لتطهيرها من العناصر الإرهابية، في ظل سيطرة تنظيم "القاعدة" على بنغازي في وقت سابق".

وأضاف بيومي لـ"المصريون": "مصر عامل وفاق كبير في المنطقة العربية، لا يمكن لأحد أن يتخطاها بسهولة، وهو الأمر الذي يقوم به اللواء خليفة حفتر، الذي لا يمكن أن يعمل وحده على تطهير بلاده من العناصر الإرهابية، دون مساعدة الدولة المصرية، في ظل المعلومات العسكرية التي تقدمها مصر للجانب الليبي في الآونة الأخيرة، لمساعدتها على عودة الأوضاع لطبيعتها بعد سنوات من الفوضى المفرطة".

في السياق، قال الدكتور عبدالله الأشعل، مساعد وزير الخارجية الأسبق، إن "الرئيس عبدالفتاح السيسي الحليف الأكبر للواء الليبي خليفة حفتر، وهو سبب رئيسي في كونه يبدأ بالقاهرة كأول محطة وصول عقب عودته من رحلته العلاجية، والتي دار حولها العديد من الشائعات والأقاويل، التي تبين عدم صحتها".

وأضاف في تصريح إلى "المصريون": "الزيارة لن تخرج عن وضع خطة جديدة في داخل ليبيا يثبت بها حفتر سيطرته على الأوضاع بشكل كبير، عقب غيابه لمدة طويلة بسبب الرحلة العلاجية، التي بالتأكيد وهنت من قوة المحيطين به والمدافعين عنه، الذين سلموا بوفاته".

وأشار إلى أنه "من غير المستبعد أن يكون حفتر مريضًا بالفعل، ويسعى إلى التشاور حول خطة بديلة في حال عدم وجوده داخل ليبيا، سواء بسبب الوفاة، أو بسبب ظروفه الصحية، الأمر الذي يجب أن تشارك فيه مصر، بكل قوة، في ظل الفوضى العارمة التي تحيط بالداخل، وتراهن على وجود حفتر، الذي بالتأكيد لن يستمر إلى الأبد، ومن ثم مشاركة مصر في اختيار نائب حقيقي له، أمر ضروري ويجب البت فيه في المرحلة القادمة، لكي لا تتعرض مصر لمأزق في المستقبل".


تقييم الموضوع:

استطلاع رأي

هل ترى مصر قادرة على استضافة أمم أفريقيا 2019؟

  • عشاء

    06:29 م
  • فجر

    05:22

  • شروق

    06:51

  • ظهر

    11:55

  • عصر

    14:41

  • مغرب

    16:59

  • عشاء

    18:29

من الى