• الإثنين 18 يونيو 2018
  • بتوقيت مصر09:29 ص
بحث متقدم
«ذا هيل»:

هذا ما يحدث للمسلمين داخل السجون الأمريكية

آخر الأخبار

صورة الخبر
صورة الخبر

علا خطاب

سلطت صحيفة "ذا هيل" الأمريكية، الضوء على مأساة جديدة من فصول التميز العنصري والاضطهاد الديني للمسلمين في الولايات المتحدة، مشيرة إلى أنه في أحد السجون بولاية ألاسكا يخضع السجناء المسلمين لعقاب قاسي، لاسيما خلال شهر رمضان الفضيل، إذ يتم تجويع السجناء، وإرغامهم على إطعام وجبات تحتوي على لحم الخنزير، مما يدفعهم لتناول طعام اقل كل يوم.

وذكرت  الصحيفة، في تقريرها، أن أكبر منظمة حقوقية إسلامية بالولايات المتحدة، رفعت دعوى قضائية فدرالية ضد مسئولي احد السجون بولاية ألاسكا، تتهمهم فيها بتجويع السجناء المسلمين وإطعامهم منتجات تحتوي على لحم الخنزير خلال شهر رمضان.

وتابعت الصحيفة أن مجلس العلاقات الأمريكية الإسلامية "كير" رفع دعوى ضد إدارة أحد السجون في ألاسكا نيابة عن اثنين من السجناء المسلمين في مجمع السجون في مدينة أنكوراج.

وتتهم الدعوى المسئولين بانتهاك الحقوق الدستورية للسجناء والانخراط في سلوك تمييزي من خلال حرمانهم من الوجبات المناسبة والسعرات الحرارية الضرورية خلال شهر رمضان، وهي سياسة تقول إنها عقاب قاس وغير عادي.

وقالت لينا المصري، مديرة التقاضي الوطنية في "كير"، في بيان للمجلس، أن الدستور يحظر على السجون "إجبار السجناء على الاختيار بين إيمانهم وطعامهم".

وأردفت" المصري": "نأمل أن تفعل المحكمة ما لن يفعله مسئولو مجمع أنكوراج الإصلاحي، وهو ضمان عدم تجويع السجناء المسلمين أو إجبارهم على انتهاك مبادئ عقيدتهم خلال شهر رمضان المبارك".

وطالبت الدعوى القضائية بتوفير وجبات خاصة في أوقات معينة للسجناء المسلمين، بعكس الوجبات منخفضة القيمة الغذائية التي تقدم لهم.

والطعام الذي يحصل عليه المسلمين في السجون يتمثل في "وجبات باردة" تتراوح من 500 إلى 1100 سعرة حرارية، وفقاً للدعوى، موضحين أن سياسة الدولة تنص على إعطاء السجناء وجبتين ساخنتين على الأقل في اليوم، وتتراوح هذه الوجبات عادة بين 2600 إلى 2800 سعر حراري.

وتقول الدعوى القضائية إن وجبات المدعين احتوت في بعض الأحيان على منتجات لحم الخنزير، وهو ما يشكل انتهاكا لقيود النظام الغذائي للمسلمين، الأمر الذي أجبر السجناء على تناول طعام أقل.

وتطالب الدعوى القضائية المحكمة بأن تطلب من إدارة السجون توفير "نظام غذائي متوازن" للسجناء المسلمين الذين يراقبون شهر رمضان ، ويسعون للحصول على مبلغ غير محدد من الأضرار.

وقدمت المنظمة أيضًا طلبًا طارئًا يطلب فيه من المسئولين في المحكمة التقديم لسجناء المسلمين على الفور "وجبات غذائية كافية وخالية من منتجات لحم الخنزير".

ومن جهتها، قالت ميجان إيدج المتحدثة باسم سجن ألاسكا،" تستطيع التعقيب على قضية ينظرها القضاء، لكنها أضافت أنه يتم تقديم وجبتين يوميا على الأقل للسجناء الذين يصومون رمضان في أفضل الأوقات التي تعينهم على الصيام".


تقييم الموضوع:

استطلاع رأي

من تتوقع رئيس الوزراء القادم؟

  • ظهر

    12:01 م
  • فجر

    03:14

  • شروق

    04:56

  • ظهر

    12:01

  • عصر

    15:39

  • مغرب

    19:06

  • عشاء

    20:36

من الى