• الثلاثاء 21 أغسطس 2018
  • بتوقيت مصر03:53 ص
بحث متقدم

عماد حسين: 5 مخارج للخروج من أزمات الإصلاح الاقتصادي

الحياة السياسية

عماد الدين حسين للنظام: "اتعلموا من نظام مبارك"
عماد

حنان حمدتو

شارك عماد الدين حسين، الكاتب الصحفى، الحكومة المصرية في البحث عن حلول من أجل التوازن بين إجراءات الإصلاح الاقتصادى ومراحل رفع أسعار الخدمات والدعم عن السلع وأشياء أخرى والذى يتم ذلك على مدار الأيام المقبلة تدريجيًا.

وقال حسين خلال مقاله الذى نشر بالشروق تحت عنوان "متى يتفهم المواطنون رفع الأسعار؟!"، إنه من الطبيعى أن تبادر الحكومة وقبل رفع الأسعار أو بالتزامن معها، أو حتى بعدها مباشرة، باتخاذ حزمة جديدة من برامج الحماية الاجتماعية، خصوصًا للفئات الأكثر تضررًا من القرارات المتوقعة وهناك مؤشرات متعددة على وجود اتجاه بالفعل داخل الحكومة للإعلان عن ذلك وربما تشمل علاوة غلاء استثنائية وتوسيع برنامجى تكافل وكرامة، والضمان الاجتماعى، والمخصصات التموينية، وأفكار أخرى يمكنها التخفيف من الآثار المتوقعة لرفع الأسعار.

وأضاف الكاتب الصحفى أن توزيع الأعباء المادية على المواطنين  من الحلول أيضًا، وقد يشعرهم بالتساوى وتقبل الأمر ولا فرق بين غنى وفقير، فضلاً عن أن تتمكن الحكومة من تحصيل الضرائب من القادرين، بصورة فاعلة، حتى تنفق على غير القادرين، الموظفون وهم الطبقة المطحونة في المجتمع يقولون إن الحكومة تخصم الضرائب من رواتبهم الضعيفة من المنبع، فى حين أنها لا تحصل على الضرائب من بعض القادرين، إلى جانب قلة كفاءة الجهاز الإدارى للدولة، وتضخمه وترهله فى العديد من المؤسسات الحكومية هذا العامل يؤدى إلى نقص أداء الخدمات بكفاءة، والأهم يتحمل المواطنون عبء تمويل هذا الترهل، مما يزيد من تكلفة السلع والخدمات، والعامل الأكثر أهمية من وجهة محاربة الفساد.

تقييم الموضوع:

استطلاع رأي

هل تؤيد خطة تطوير التعليم في مصر؟

  • فجر

    04:00 ص
  • فجر

    04:00

  • شروق

    05:29

  • ظهر

    12:03

  • عصر

    15:40

  • مغرب

    18:37

  • عشاء

    20:07

من الى