• الإثنين 24 سبتمبر 2018
  • بتوقيت مصر08:32 ص
بحث متقدم

الكونجرس يكشف مؤامرة "أوباما" وإيران ضد أمريكا

آخر الأخبار

صورة الخبر
صورة الخبر

علا خطاب

ذكر موقع قناة "فوكس نيوز" الأمريكية، أن إدارة الرئيس السابق، باراك أوباما، منحت رخصة تسمح لإيران "سرًا" بالدخول إلى النظام المالي للولايات المتحدة، على الرغم من تعهدات المسئولين أمام الكونجرس والشعب الأمريكي بأنها ستحظره، وذلك وفقًا لتقرير اللجنة الفرعية الدائمة للتحقيقات في مجلس الشيوخ.

وأوضح تقرير اللجنة أنه في 24 فبراير 2016، أصدرت وزارة الخزانة في عهد "أوباما" رخصة محددة لبنك مسقط لتخويله تحويل الريال الإيراني إلى اليورو من خلال "أي مؤسسة إيداع في الولايات المتحدة"، لكن المحاولة فشلت بسبب إحجام البنوك الأمريكية عن الانخراط في هذه العملية، حيث اتصلت إدارة أوباما ببنكين أمريكيين لتسهيل التحويل المالي لكن كليهما رفض.

وأضاف التقرير: "حتى بعد إصدار الترخيص المحدد، أكد المسئولون الحكوميون الأمريكيون في شهادة الكونجرس أنه لن يتم منح إيران إمكانية الوصول إلى النظام المالي الأمريكي".

وبدون موافقة أي بنك أمريكي على ذلك، قال مسئول رفيع في وزارة الخارجية الأمريكية إنه يعتقد أن بنك مسقط وإيران استخدما البنوك الأوروبية في نهاية المطاف لتحويل الأموال.

وفي السياق، قال السيناتور روب بورتمان، رئيس اللجنة الفرعية: إن "إدارة أوباما وخلال تفاوضها على الاتفاق النووي الإيراني ضللت الشعب الأمريكي"، متابعًا: "أعتقد أنهم فعلوا ذلك لأنهم كانوا يائسين من الحصول على الصفقة".

وأردف "بورتمان" أن لجنته الفرعية بدأت التحقيق في الصفقة الصيف الماضي، وفي مقابلة مع مسئول رفيع المستوى في وزارة الخارجية -لم يذكر اسمه- أقر المسئول بأن الإدارة "تجاوزت التزاماتنا في خطة العمل المشتركة مع إيران، لأنه لم يكن هناك شيء في الخطة يتطلب إصدار الترخيص المحدد لإيران" .

في المقابل، يشكك مسئول سابق في الإدارة في الاستنتاج الذي توصلت إليه اللجنة الفرعية، قائلاً إن "وزارة الخزانة لم تسمح مطلقاً لإيران بالوصول إلى الاستثمارات أو الأسواق المالية الأمريكية، أو إجراء معاملات تجارية بالدولار الأمريكي أو حسابات مراسلات مفتوحة في البنوك الأمريكية".

وأضاف نفس المسئول السابق: "لا يمكن وصف هذا الترخيص المحدد بأنه "يمنح إيران إمكانية الوصول إلى النظام المالي الأمريكي"، مضيفًا: "كانت هذه الرخصة المحددة تنفيذًا لالتزامات خطة العمل المشتركة بمنح إيران حق الوصول إلى برك أموالها المملوكة في الخارج، وكان الهدف فقط هو السماح لحركة الأموال الإيرانية التي تقطعت بها السبل في بنك عماني لتحويلها إلى اليورو في أحد البنوك الأوروبية ، حيث يمكن لإيران الاستفادة منها.

تقييم الموضوع:

استطلاع رأي

هل توقع فوز «صلاح» بجائزة أفضل لاعب فى العالم؟

  • ظهر

    11:52 ص
  • فجر

    04:26

  • شروق

    05:49

  • ظهر

    11:52

  • عصر

    15:19

  • مغرب

    17:54

  • عشاء

    19:24

من الى