• الثلاثاء 20 نوفمبر 2018
  • بتوقيت مصر12:53 ص
بحث متقدم

قائد المقاومة الشعبية: هذه نصيحتى للرئيس

الحياة السياسية

الشيخ حافظ سلامة
الشيخ حافظ سلامة

المصريون

قال الشيخ حافظ سلامة قائد المقاومة الشعبية بالسويس إنه يتمنى لمصر العزيزة أن تكون كما كانت رائدة في العالم لا أقول في الوطن الإسلامي أو العربي بل كل العالم كان يقدر مصر ودور مصر المتميز في العالم.

وأضاف في بيان له: "ما يسعدني أنني عاشرت عهودًا سابقة من حكم مصر كالملك فؤاد الأول والملك فاروق وما حدث بعدهما من 23 يوليو بحكم محمد نجيب وما تلاه من جمال عبد الناصر والسادات ومحمد حسنى مبارك ومحمد مرسى والآن عبد الفتاح السيسي".

وأوضح أنه يرى لازمًا عليه كما كان في جميع ما سبق من هذه العهود أن أشعر بما يشعر به كل مواطن على أرض مصر، لافتا إلى أن الشعب المصري صبور وتحمل الصبر ولكن الصبر له حدود، ولا ننسى عندما أراد الرئيس الراحل أنور السادات أن يرفع سعر رغيف الخبز، من خمس مليمات إلى 6 مليمات وقال حينذاك أن هذه انتفاضة الحرامية وعاد الرغيف إلى 5 مليمات.

وتابع: أني في هذه العهود الملكية وما بعدها كنا نقوم بصرف الجنيه المصرى بـ4 دولارات إلا أربعة قروش والإسترليني بــ97 قرشًا، وربع والريال السعودي بــ13.5، لكن أصبحت هذه العملات في آخر عهد مبارك وقيام ثورة 25 يناير 2011 سعر الدولاربــ6.52 قرش والإسترليني أصبح بــ9.38 ونحن دولة تعتمد على استيراد كل ما تحتاج إليه تستورده بهذه العملات من الخارج.

 وأشار إلى أنه استمع إلى خطاب الرئيس عبد الفتاح السيسي في مجلس النواب ولم ير فيه غير الأماني، بحسب قوله.

وتابع: "كما فوجئت بارتفاع قيمة الاستهلاك في ما يسمى بمياه الشرب التي لا غنى عنها لكل مخلوق على وجه الأرض بداية من الإنسان إلى جميع مخلوقات، بالإضافة إلى ما سوف يفاجئ به الشعب من ارتفاع أسعار الوقود ونسى أن الرئيس منذ تولى الرئاسة قام عدة مرات برفع سعر الوقود والمياه.

وأكد في بيانه أن أسعار جميع الرسوم في التعاملات مع المؤسسات الحكومية ارتفعت، وكأن الدولة الآن تعاقب الشعب وتحمله مسئولية العهود السابقة، التي كان آخرها عهد مبارك، وبارتفاع هذه المواد ترتفع جميع أسعار المعيشة على الشعب الذي يحمله كل الويلات السابقة واللاحقة وليست هذه حلول يقدمه رئيس الدولة لشعبه.

وأوضح أنه لا يليق  بمصر إلى الآن أنها لا توفر إنتاج رغيف الخبز الذى يحتاج إليه كل مواطن ونستجدى القمح من بلاد أقل منا كانت من قبل في حاجة إلينا.

ومضي في حديثه قائلاً: "يا ريس نحن في أمس الحاجة إلى نهضة زراعية وصناعية ولدينا أكثر من 10 ملايين مواطن مصري خارج مصر من أموالهم المدخرة في البنوك والمصارف الخارجية بما يرفع من اقتصاد مصر وعدم الحاجة إلى (صندوق النقد الدولي) الذي صاحب المقترحات الجديدة برفع الأسعار الضرورية التي لا غنى للشعب عنها وتحميله أيها.

وتساءل: هل فكرتم بهذه النهضة الصناعية والزراعية بدون الأماني وأن المواطنين المخلصين خارج مصر مستعدون لتدعيم جميع المشروعات التى تحقق الأمل والرخاء لشعب مصر دون الحاجة (لصندوق النقد الدولي) وأقولها بكل صراحة حرصًا مني على بلدي ومستقبل بلدي الشعب يئن كثيرًا وهو نار تحت رماد.

واختتم حديثه: قال الإمام الحسن البصري "ليس الإيمان بالتمني ولكن ما وقر في القلب وصدَّقه العمل؛ إن قومًا أَلهتهُم أماني المغفرة حتى خرجُوا من الدنيا ولا حسنةَ لهم، وقالوا: نُحسن الظن بالله؛ وكذبوا؛ لو أحسنوا الظن به لأحسنوا العمل".

تقييم الموضوع:

استطلاع رأي

من المسؤول عن خسارة الأهلي للقب الأفريقي؟

  • فجر

    05:04 ص
  • فجر

    05:04

  • شروق

    06:31

  • ظهر

    11:45

  • عصر

    14:39

  • مغرب

    16:59

  • عشاء

    18:29

من الى