• الإثنين 18 يونيو 2018
  • بتوقيت مصر07:25 م
بحث متقدم
تحت قبة البرلمان..

تكتل «25-30» يسعى لتشكيل حزب معارض

آخر الأخبار

نواب «تكتل 25-30»
نواب «تكتل 25-30»

حسن علام

لم ينف أعضاء بتكتل «25-30» ما تم تدوله حول أن التكتل يجري خلال المرحلة الراهنة تحركات واسعة من أجل تشكيل حزب المعارضة بمجلس النواب، غير أنهم شددوا في الوقت ذاته على ضرورة توفير المناخ السياسي الذي يُمكن للأحزاب من خلالها ممارسة دورها.

ويجري التكتل تحركات واسعة من أجل إقناع بعض الأحزاب؛ للانضمام إليه، حيث يُفكر بشكل جدي في تكوين حزب المعارضة.

وتسعى العديد من الأحزاب إلى الاندماج في كيان واحد، إذ أعلن حزب "مستقبل وطن" مؤخرًا، الاندماج مع حملة "كلنا معاك من أجل مصر"، في كيان واحد تحت اسم حزب "مستقبل وطن".

ومن بين الأحزاب التي تسعى إلى الاندماج مع أحزاب أخرى، حزب "الوفد"، إذ كشف قيادات بالحزب عن أنه يجرى حاليًا مفاوضات موسعة مع عدد من الأحزاب؛ لإقناعها بالاندماج تحت رايته.

خالد عبد العزيز شعبان، عضو مجلس النواب، وتكتل "25-30" قال إن "التكتل يبحث خلال الفترة الحالية، الاندماج مع بعض الأحزاب الأخرى، من أجل تشكيل حزب قوي، يمكن أن يمارس دور المعارضة بشكل قوي وحقيقي.

وفي تصريح إلى "المصريون"، أضاف شعبان، أن "هناك تحركات واسعة يقوم بها التكتل بالفعل من أجل تحقيق ذلك الهدف"، متابعًا: "نحاول حاليًا إقناع بعض الأحزاب للاندماج معنا في التكتل أولًا، ومن الوارد أن يعقب ذلك تكوين حزب يكون نواة لحزب معارضة قوي".

عضو تكتل "25-30" لفت إلى أن التكتل تواصل مع أحزاب "المصري الديمقراطي والناصري والتجمع"؛ من أجل عرض الفكرة عليهم، مشيرًا إلى أن "المصري الديمقراطي"، أبدى إعجابه وتأييده للفكرة، وجاري حاليًا إقناع الباقين.

وقال ضياء الدين داوود، عضو مجلس النواب والتكتل، إنه لا يوجد حديث رسمي حول ذلك الأمر، مؤكدًا أن الفكرة أو القضية تكمن في توفير المناخ السياسي الذي يتيح لتلك الأحزاب القيام بدورها الحقيقي.

وأضاف لـ "المصريون"، أن "هذا المناخ غير متوفر خلال تلك الفترة إلى حد كبير"، موضحًا أنه في حال توافر ذلك المناخ، فلن يكون هناك مانع لدى التكتل من الاندماج مع أحزاب أخرى، أو تشكيل حزب المعارضة، بالتعاون مع أحزاب أخرى، إذا رغبوا في ذلك".

وتابع: "التكتل يريد أن يكون هناك أحزاب حقيقية تُعبر عن إرادة الشعب المصري وضميره"، مشيرًا إلى أن "عدم إذاعة جلسات المجلس، يدل على عدم الوضوح والشفافية".

بينما قال النائب هيثم الحريري، عضو تكتل "25-30"، إن التكتل يُمثل المعارضة الحقيقة داخل البرلمان، وإنه نبض الشعب المصري، مؤكدًا أنه ليس معارضة مصطنعة، يتم توجيهها من قبل أجهزة الدولة كما كان يتم في العصور السابقة.

وأضاف الحريري أن "التكتل يُناضل داخل البرلمان من أجل تحقيق أهداف ثورة 25 يناير والتي تقوم على "العيش والحرية والعدالة الاجتماعية"، والتي لم تتحقق منها أي شي حتى الآن.

وأشار إلى أنهم "الوحيدين اللذين وقفوا ضد القوانين والقرارات المجحفة بحق المواطن مثل قانون الخدمة المدنية والقيمة المضافة وزيادة أسعار المياه والكهرباء والمواد البترولية".

وكان الدكتور علي عبدالعال، رئيس مجلس النواب، دعا لتدشين ظهير سياسي يمثل الأغلبية، وآخر يلعب دور المعارضة "تحت القبة" حتى يكون البرلمان حيويًا.

وأضاف خلال الجلسة العامة، أن كثرة المتحدثين في مشروعات القوانين يُشكل عبئًا على المجلس، وهناك ضرورة سياسية لوجود حزب للأغلبية، وآخر للمعارضة، ليتحدث أحدهما سواء موافق أو غير موافق، وتبدأ بعدها عملية التصويت أسوة بما يحدث في المجالس النيابية الأخرى.

وكذلك دعا الرئيسي عبد الفتاح السيسي، مؤخرًا، أجهزة الإعلام إلى تبني حملة لدعوة الأحزاب للاندماج في 10 أحزاب بدلاً من عددها الحالي الذي يتخطى المائة حزب.


تقييم الموضوع:

استطلاع رأي

هل تتوقع عبور المنتخب المصري لدور الـ16 بكأس العالم؟

  • عشاء

    08:36 م
  • فجر

    03:14

  • شروق

    04:56

  • ظهر

    12:01

  • عصر

    15:39

  • مغرب

    19:06

  • عشاء

    20:36

من الى