• السبت 15 ديسمبر 2018
  • بتوقيت مصر07:25 ص
بحث متقدم

تسريح مساعد «ماكرون» بسبب ضربه متظاهرًا

عرب وعالم

مساعد "ماكرون"
مساعد "ماكرون"

وكالات - خالد الشرقاوي

يواجه الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، انتقادات عقب انتشار مقطع فيديو يظهر أحد معاونيه وهو يضرب متظاهرًا في يوم عيد العمال منتحلا صفة شرطي.

وبعد أن فتحت النيابة العامة تحقيقا، الخميس، أعلن رئيس مجلس النواب بدوره فتح تحقيق برلماني في القضية.

وأعلن مصدر قضائي أن "ألكسندر بينالا" المسؤول في الرئاسة الفرنسية الذي ظهر في تسجيل فيديو وهو يضرب متظاهرا، أوقف قيد التحقيق صباح الجمعة.

وقال المصدر نفسه إن "بينالا" الذي أعلنت الرئاسة الفرنسية تسريحه، متهم بأعمال عنف ارتكبها شخص مكلف بالخدمة العامة، واستغلال مهامه واستخدام رموز مخصصة لسلطة العامة والتواطؤ للاستيلاء على صور جاءت من كاميرات أمنية.

وكان القضاء الفرنسي أعلن، الخميس، فتح تحقيق تمهيدي بعد بث لقطات لمسؤول قريب من الرئيس إيمانويل ماكرون وهو يضرب متظاهرا في الأول من مايو الماضي.

وجاء ذلك بعدما نشرت صحيفة "لوموند" مساء الأربعاء، مقالا مرفقا بفيديو، كشفت فيه أن "الكسندر بينالا المستشار المقرب من رئيس الجمهورية، هجم على شاب كان طريح الأرض أثناء تظاهرة" في الأول من مايو يوم عيد العمال.

وكان بينالا مكلفا بأمن ماكرون أثناء حملة الانتخابات الرئاسية قبل أن يعين مساعد مدير مكتب الرئيس.

وكتبت صحيفة "لوموند" في مقال إن "الرجل الذي يضع خوذة وبدا غاضبا، جر (الشاب) على الأرض وأمسكه بعنف من عنقه وضربه عدة مرات".

وأضافت أن "مدير مكتب الرئيس باتريك سترزودا أكد أن بينالا هو الرجل الذي ظهر في الفيديو".


تقييم الموضوع:

استطلاع رأي

كيف تنظر إلى ملابس الفنانات خلال المهرجانات الفنية؟

  • ظهر

    11:55 ص
  • فجر

    05:22

  • شروق

    06:51

  • ظهر

    11:55

  • عصر

    14:41

  • مغرب

    16:59

  • عشاء

    18:29

من الى