• الأحد 19 أغسطس 2018
  • بتوقيت مصر07:52 ص
بحث متقدم

مقرب من الأستاذ الجامعي الذي قتل نجله يروي وقائع مثيرة

آخر الأخبار

المتهم و زوجته
المتهم و زوجته

أحمد عادل شعبان

روى أحمد راشد - مُحفظ القرآن الخاص بعبد الرحمن جمال الدين الذي قتله والده الأستاذ الجامعي بسبب 400 جنيه - وقائع مثيرة عن علاقة الأب بأبنائه .

وقال "راشد" في تدوينة عبر حسابه بـ"فيس بوك" : "لقد طار النوم من عيني تلك الليلة بعد مقتل عبد الرحمن جمال على يد والده، ووقع الخبر على نفسي كالصاعقة وأحدث بداخلي زلزالا عظيما وشرخا نفسيا جسيما، وكان ولا بد من باب الأمانة توضيح الآتي:
أولا: لا أعلم شيئا عن الحادثة وملابساتها إلا من خلال المواقع وصفحات الإنترنت ووسائل الإعلام المتاحة، وبالتالي لن أتحدث في المسألة رجما بالغيب.
ثانيا: التقيت مرات قليلة بمسجد الدعوة بالأستاذ الدكتور/ جمال عبد الشافي (والد عبد الرحمن)، وكان محافظا على الصلوات في جماعة، وكان يأتي إلى المسجد ويصطحب معه أولاده الثلاثة (عبد الرحمن - عمر - تسنيم) كل ليلة من رمضان وكذا في صلاة الجمعة، وكان مهذبا في الحديث حريصا على معرفة كل كبيرة وصغيرة عن أولاده ومواظبتهم على حفظ كتاب الله، ولم يكن بخيلا ولا مقصرا بحق أبنائه، وكان يحوطهم بأشد أنواع العناية والرعاية.
ثالثا: كنت أعتب على والد عبد الرحمن قسوته وشدته وعنفه الزائد في عقاب أي من أبنائه عند الخطأ، وكان أولاده يخشونه كثيرا ويخافون عقابه حتى ولو كان الخطأ يسيرا يُغتفر.
رابعا: عبد الرحمن كان من أشد المطيعين لي في كل ما أطلبه منه، وكان يحبني كثيرا ويخشاني في نفس الوقت، ولا أبالغ إن قلت أن نظرة مني إليه كانت كفيلة بتوصيل كل ما أريد منه، وكان خفيف الظل مرحا مبتسما محبوبا من زملائه متفوقا في الحفظ والمراجعة متطلعا أن يتعلم أحكام التلاوة كما ينبغي، وكذلك كان دائم السؤال عن الحرام والحلال.
خامسا: الدكتورة/ علياء (والدة عبد الرحمن) كانت تتابع أبناءها عن كثب، وترقب تحركاتهم من درس إلى درس ومن مكان إلى مكان ولم تُقصر في متابعة أبنائها رغم كثرة أشغالها كطبيبة" حسب رأيه.

وأضاف: "ختاما: ذكرت ما علمت بإنصاف عن هذه الأسرة الكريمة التي تمزقت بعد أن أصابتها طعنة شيطانية خبيثة فأحدثت جرحا غائرا لا يلتئم .. والآن صار الوالد سجينا وبات الولد قتيلا وأصبحت الأم ثكلى والإخوة في الغم غرقى، وإلى الله المشتكى .. رحمك الله يا عبد الرحمن وقدر لأهلك الخير حيث كان" حسب قوله.

تقييم الموضوع:

استطلاع رأي

هل تؤيد خطة تطوير التعليم في مصر؟

  • ظهر

    12:03 م
  • فجر

    03:59

  • شروق

    05:28

  • ظهر

    12:03

  • عصر

    15:41

  • مغرب

    18:39

  • عشاء

    20:09

من الى