• الأربعاء 19 سبتمبر 2018
  • بتوقيت مصر08:16 ص
بحث متقدم
عشية فض رابعة..

خاشقجي: هذا ما طالبت به الإخوان قبل 5 سنوات

الحياة السياسية

خاشقجي : هذا ما طالبت به الإخوان قبل 5 سنوات
خاشقجي : هذا ما طالبت به الإخوان قبل 5 سنوات

عبد القادر وحيد

أعاد جمال خاشقجي الإعلامي السعودي على حسابه على "تويتر"، مقالاً كان قد كتبه منذ 5 سنوات ذكّر فيه الإخوان بما حدث يوم فض رابعة.

وقال خاشقجي في مقاله إنني ألوم، بل أدعو لمحاسبة قادة «الإخوان المسلمين» الذين صنعوا وَهْمَ الصمود في اعتصام رابعة والنهضة، كأداة للضغط السياسي، وأداروه باستخفاف بدماء المؤمنين بالقضية.

وأضاف أن الشهادة واجبة للدفاع عن الحق، ولكن ليس لتسجيل نقاط للتفاوض القادم والمكسب السياسي.

واستنكر الوعود التي وعدوا بها "حبيبة" - نجلة أحمد عبد العزيز مستشار مرسي - وآلافاً غيرها ممن قضوا عبثاً بنصر كامل في اليوم التالي.

وعدوهم بأن النصر ساعة صبر، ووزعوا عليهم المهمات، أنت تبني الساتر الترابي، أنت تأتي بالخل والماء لعلاج إصابات القنابل المسيلة للدموع، وأنتِ يا حبيبة تحذرين إخوانك بالقرع على هذا البرميل النحاسي.

وتابع: حصل صبيحة الأربعاء لم يكن مفاجأة،  لا ينبغي أن يخرج قيادي في «الإخوان» يتهم الجيش والشرطة بالغدر،  لقد انتصروا عليك بعدما تخليت عن ورقتك الأقوى، المطالبة والمغالبة والسياسة.

وأشار خاشقجى إلى أن الجماعة ستعمد إلى استعراض قتلاها، آلاف الصور لشبان وشابات بعمر الزهور، شيوخ على محياهم التقوى وسيدات محجبات، من أجل كسب معركة الرأي العام والخروج بمظهر الضحية، ولكنها معركة خاسرة، فدماؤهم لن تحرك أحدًا غير شجب لفظي ونشيج مكتوم في ليلة ظلماء لمن فقد حبيبًا.

وأوضح أنه سيخرج من بين جيل رابعة، شاب شجاع يصرخ: لا نريد تهنئة بالشهادة ولو خطبة عن عرسان يرتقون للجنان، فالمعركة كانت عبثية، وكان يمكن تلافيها.

وطالب بجيل جديد يقود ويتصدر المشهد ينتمي إلى اليوم وليس للماضي، ولكن لا بد من المحاسبة أولاً، محاسبة من فشل وخسر معركة الحكم ثم معركة الاعتصام، نعم هذه قاعدة عملية مفيدة لأي حركة تريد أن تنتصر. من يفشل يُبعد من القيادة.

تقييم الموضوع:

استطلاع رأي

هل توقع فوز «صلاح» بجائزة أفضل لاعب فى العالم؟

  • ظهر

    11:54 ص
  • فجر

    04:23

  • شروق

    05:46

  • ظهر

    11:54

  • عصر

    15:23

  • مغرب

    18:01

  • عشاء

    19:31

من الى