• السبت 15 ديسمبر 2018
  • بتوقيت مصر07:27 ص
بحث متقدم

صحفيون في مطبخ السلطة

مقالات

محمد حسنين هيكل وحده الذي يمكن توصيفه بالصحفي الذي عاش في مطبخ السلطة ودهاليزها وأطلع على أسرارها ونقل قراراتها وانطباعاتها واتجاهاتها حصريا وشارك في صنعها أيضا.
كل من جاءوا بعده أو سبقوه ليسوا بتلك الميزة ولا يمتلكون المهارة اللازمة ولا القدرة على الكتابة الجذابة بالكيفية التي كان يكتب بها هيكل والتي انتقلت لأحاديثه التليفزيونية في مرحلته الأخيرة.
قرب له السادات صحفيون مثل أنيس منصور وموسى صبري وابراهيم سعده، لكنهم كانوا مجرد موالين له، مستمعين لما يريد أن يقوله. لم يكن أي منهم مشاركا في قرار كما هيكل، أو ممتلكا لموهبة تفسير القرارات وتوصيلها إلى الرأي العام. مجرد "كتبة" يشبهون شعراء الملوك في الماضي.
في حقبة مبارك الثلاثينية لم يطرأ جديد. لم يستطع أي صحفي مهما اقترب منه أن يقدم شيئا حصريا من مطبخ السلطة لا يصل إليه غيره. مجرد "كتبة" يداهنون ويمدحون ويزفون القرارات والمواقف إلى الرأي العام.
في العصر الحالي لا يمكن وصف صحفي بأنه في قلب السلطة أو قريبا منها أو عالما باتجاهاتها. البعض يعجبه هذا الوصف خصوصا عندما يبدي وجهة نظر معينة فيتم ترجمتها على مواقع التواصل الاجتماعي بأنها تعبر عن وجهة نظر صاحب القرار، وهذه ليست حقيقة إطلاقا. 
الصحفيون حاليا لا يحظون بالمكانة نفسها التي كانت في العصور السابقة. من بيده القرار لا يهتم بتقريبهم إليه. بعضهم يطرح نفسه وأفكاره لعله يحظى بالقرب، لكن بوصلته تخطئ غالبا أو دائما، بسبب عدم الثقة في قدراتهم وفي اقتناع الرأي العام بما يقولونه. وهذا راجع إلى غياب القدرة على الكتابة السياسية وعدم بذل أي مجهود في استقراء الأحداث وتفسيرها تفسيرا منطقيا.
الصحفيون في الغرب لا يحاولون الايحاء بأنهم مقربون من الحاكم أو على صلة بالمحيطين به، إنما يجهدون أنفسهم في القراءة الهادئة المتعمقة ووصل الخيوط وتقديم تفاصيل جديدة لا تحسبه على السلطة، ولا يتبنى وجهات نظرها ولا يغرق نفسه في مديحها ومباركتها.
أتوقع أن تشهد الساحة ابتعاد اسماء صحفية كان يظن البعض أنهم في الدائرة المحيطة. لقد اختفى اعلاميون من التوك شو الذي اشتهروا به خلال المرحلة السابقة، أو ابعدوا عن السياسة وأعيدوا إلى برامج الترفيه والتسلية. إلى نفس النهاية يسير صحفيون يقال عنهم إنهم من مطبخ السلطة. 
ربما ما يقولونه أو يكتبونه حاليا من اجتهادات، محاولة يائسة منهم للابقاء على المكانة والإمساك بقشة في بحر هائج بالمتغيرات.

تقييم الموضوع:

استطلاع رأي

كيف تنظر إلى ملابس الفنانات خلال المهرجانات الفنية؟

  • ظهر

    11:55 ص
  • فجر

    05:22

  • شروق

    06:51

  • ظهر

    11:55

  • عصر

    14:41

  • مغرب

    16:59

  • عشاء

    18:29

من الى