• السبت 15 ديسمبر 2018
  • بتوقيت مصر02:54 ص
بحث متقدم
هاآرتس:

هكذا تبدو القاهرة بعد بناء العاصمة الإدارية الجديدة

آخر الأخبار

صورة الخبر
صورة الخبر

علا خطاب

سلطت صحيفة "هاآرتس" الإسرائيلية، الضوء على الأوضاع في مدينة القاهرة، لاسيما مع الاقتراب من انتهاء بناء العاصمة الإدارية الجديدة، متوقعة أن يحدث هجرة جماعية من قبل الأثرياء والسفارات والمصالح الحكومية إلى هناك.

وتابعت الصحيفة، في تقريرها، أن مدينة القاهرة التي تضم 20 مليون نسمة، والتي تجمع بين السحر والبؤس، قد تشهد قريبًا هجرة جماعية من قبل سكانها الأثرياء، وموظفي الدولة والسفارات الأجنبية إلى العاصمة الإدارية الجديدة، بحسب ما ذكرته وكالة " أسوشيتد برس" الأمريكية .

وأضافت أن اللوحات الإعلانية على امتداد القاهرة تقدم عروضًا لمنازل فاخرة في مجمعات سكنية ذات مظهر أخاذ في العاصمة الجديدة التي ما زالت قيد الإنشاء  مقترنة بأسماء على شاكلة "La Verde " أو "Vinci ".

ولفتت إلى أن العاصمة الجديدة تقع على بعد أميال من القاهرة التي تتبوأ منصبها كعاصمة لمصر منذ أكثر من 1000 عام.

وتطرق التقرير إلى الأوضاع التي باتت عليها أحياء القاهرة حيث التكدس الشديد والمنازل رديئة البناء والشوارع المتسخة التي غالبا ما تكون غارقة بمياه الصرف.

وتوقعت "أسوشيتد برس" موجة نزوح إلى العاصمة الجديدة تشمل الأثرياء والسفارات الحكومية بالإضافة إلى نقل مقار الوظائف الحكومية هناك.

وعقبت الوكالة أنه: "سيكون ذلك الطور الأحدث في رحلة الأثرياء الذين انتقل العديد منهم بالفعل إلى مجتمعات مغلقة في أحياء جديدة تاركين القاهرة القديمة ".

واستطردت: "العاصمة الجديدة، التي لم يطلق عليها اسم ملائم بعد، وتبلغ تكلفة إنشائها 45 مليار دولار تعتبر من بنات أفكار الرئيس السيسي وهو المشروع الأكبر في سلسلة من المشروعات الضخمة التي أطلقها منذ توليه الرئاسة في 2014".

وبدوره، قال رئيس الوزراء مصطفى مدبولي، والذي يعتبر وزير الإسكان أيضًا، إن "التاريخ سوف ينصف هذا الجيل من المصريين، وسوف يتذكر أحفادنا ما قمنا به هذا الجيل من إنجازات، والتي أبرزها موجة من الإنشاءات لم يسبق لها مثيل في مصر المعاصرة".

يذكر أن العاصمة الجديدة يتم بناؤها على مساحة 170 ألف فدان على بعد 28 ميل من شرق القاهرة.

وبدأت أعمال التشييد بالعاصمة الجديدة  في 2016 ويتوقع بداية المرحلة الأولى من النزوح إليها العام المقبل مع توقعات ببلوغ عدد سكانها 6.5 ملايين نسمة.

ومن المقرر أن تضم العاصمة الجديدة مقرات الرئاسية والبرلمان والوزارات.

ونفى مدبولي فكرة أن العاصمة الجديدة سوف تجذب فقط الأثرياء مضيفا أنها ستضحى "لكل المصريين".

لكن يبدو أن الأسعار تحكي قصة مختلفة، وفقا للتقرير،  حيث أن أصغر الشقق هناك، التي تبلغ مساحتها 120 متر مربع،  يتوقع أن تباع بسعر 1.3 مليون جنيه وهو مبلغ يتجاوز قدرة الطبقة المتوسطة الذين يبلغ متوسط دخلهم السنوي حوالي 4800 دولار.

تقييم الموضوع:

استطلاع رأي

كيف تنظر إلى ملابس الفنانات خلال المهرجانات الفنية؟

  • فجر

    05:22 ص
  • فجر

    05:22

  • شروق

    06:51

  • ظهر

    11:55

  • عصر

    14:41

  • مغرب

    16:59

  • عشاء

    18:29

من الى